ألمانيا.. الاشتباه بسوري في تنفيذ هجوم مزدوج أوقع قتيلاً

ألمانيا.. الاشتباه بسوري في تنفيذ هجوم مزدوج أوقع قتيلاً

أعلن مكتب المدعي العام الفيدرالي الألماني، اليوم الجمعة، أن سورياً يبلغ 26 عاماً يشتبه في أنه نفذ هجومين بسكين في دويسبورغ، أسفر أحدهما عن مقتل شخص.

وذكرت النيابة العامة الفيدرالية في كارلسروه، المكلفة بأكثر القضايا تعقيدًا في ألمانيا، منها الإرهابية، أنها ستتولى هذا التحقيق المزدوج الذي يستهدف السوري الذي اعتقل نهاية الأسبوع الماضي.

وفي البداية، لم يحدد المحققون أي دافع واضح لهاتين القضيتين اللتين تعودان إلى أكثر من عشرة أيام.

وقالت متحدثة باسم النيابة الفيدرالية لصحيفة "دير شبيغل" إن العناصر التي جمعت حتى الآن، وخصوصاً نتائج مداهمة منزل المشتبه به، كشفت عن مؤشرات على وجود دافع وراء الهجومين.

أخبار ذات صلة
اعتقال سوري خطط لهجوم بمتفجرات على مدنيين في ألمانيا

وكان مكتب المدعي العام في دوسلدورف، الذي كلف في البداية بالتحقيقات، أشار إلى وجود ما أسماه بـ"دافع إسلامي"، الثلاثاء.

ويُشتبه في قيام السوري بتنفيذ هجوم بسكين في 18 نيسان/أبريل في قاعة في دويسبورغ (غرب) أصيب خلاله أربعة رجال، أحدهم في حالة الخطر.

كما يشتبه في أنه طعن رجلاً حتى الموت في أحد الفصح في دويسبورغ على بعد أقل من كيلومتر من القاعة الرياضية. وبحسب صحيفة دير شبيغل فقد حاول قطع رأس الضحية.

أخبار ذات صلة
توقيف أكثر من مئة متهم بـ"الإرهاب" في تركيا

وعثر على تحليلات الحمض الريبي النووي لهذا الشخص ولأحد جرحى القاعة الرياضية على حذاء المشتبه به.

وقد يكون المشتبه به، الذي لم يتم الكشف عن تفاصيل بشأنه، لزم الصمت حتى الآن.

وشهدت البلاد عدة هجمات "جهادية" كان أعنفها هجوم بشاحنة نفذ في كانون الأول/ديسمبر 2016 في سوق ميلادية في برلين، وخلف 12 قتيلًا.

وأعلنت السلطات، الثلاثاء، اعتقال سوري آخر ذي توجهات "جهادية" للاشتباه بتخطيطه مع شقيقه لتنفيذ هجوم بمتفجرات.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com