آثار هجوم صاروخي روسي على كييف
آثار هجوم صاروخي روسي على كييفرويترز

7 جرحى في هجوم صاروخي روسي على كييف

أعلنت السلطات في كييف، إصابة 7 أشخاص بينهم فتاة مراهقة بجروح، إثر إسقاط أنظمة الدفاع الجوي الأوكراني، صاروخين باليستيين روسيين فوق العاصمة، ما أدى إلى سقوط حطامهما على الأرض.

وبحسب وكالة "فرانس برس" فقد شوهد عمّال الإنقاذ وهم يزيلون الخرسانة والأعمدة المعدنية الناتجة عن تضرّر أحد المباني في القصف الجوي الثالث للعاصمة خلال 5 أيام.

وصعّدت موسكو هجماتها الجوية على كييف، حيث استهدفت بنى تحتية رئيسية في أعقاب قصف أوكراني عنيف استهدف المناطق الحدودية الروسية.

ودوت صفّارات الإنذار، جراء غارات جوية في كييف في وقت واحد تقريبًا، عند الساعة 10,30 صباحا (8,30 بتوقيت غرينتش) فيما حثّ المسؤولون السكّان على الاحتماء.

وقال الرئيس فولوديمير زيلينسكي إنّ الهجوم أظهر مجددا أنّ أوكرانيا تحتاج للحصول من حلفائها على أنظمة أفضل للدفاع الجوي.

وكتب زيلينسكي على وسائل التواصل الاجتماعي قائلا: "هذا يعني الأمان لمدننا وإنقاذ حياة البشر، جميعنا في العالم الذين نحترم الحياة ونحميها، بحاجة إلى وقف هذا الإرهاب".

أخبار ذات صلة
مسؤول أوروبي: لن نرسل قوات إلى أوكرانيا ووقف الحرب بيد بوتين (فيديو إرم)

من جهته، أكد رئيس بلدية كييف فيتالي كليتشكو أنّ 7 أشخاص أُصيبوا بجروح، بما في ذلك فتاة مراهقة وامرأتان حاملتان، مشيرا إلى أن اثنين من المصابين "نُقلا إلى المستشفى، بينما عولج الآخرون في المكان".

وفي السياق ذاته، أشار رئيس الإدارة العسكرية سيرغي بوبكو إلى أنّ روسيا شنّت هجومها من شبه جزيرة القرم بصاروخين باليستيين.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com