رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو
رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودومتداولة

الشرطة الكندية تفرق احتجاجا مؤيدا للفلسطينيين عند مطعم تناول فيه ترودو العشاء

قالت الشرطة الكندية، الأربعاء، إنها استدعت نحو 100 شرطي للتعامل مع 250 محتجا مؤيدا للفلسطينيين حاصروا مطعما في فانكوفر كان يتناول رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو العشاء فيه مساء الثلاثاء.

ويتعرض ترودو لضغوط من مؤيدي الفلسطينيين للضغط من أجل التوصل إلى وقف إطلاق النار في الحرب بين إسرائيل وحركة "حماس".

وأفادت الشرطة في بيان "نشرت شرطة فانكوفر ما يقرب من 100 ضابط ليلة الثلاثاء لتفريق احتجاج خارج مطعم في الحي الصيني حيث كان رئيس الوزراء يتناول الطعام".

وأضافت أن "قوات الشرطة ساعدت في السيطرة على الحشد وتفريقه، فيما جرى مرافقة رئيس الوزراء إلى خارج المطعم". وقالت الشرطة إنها ألقت القبض على رجل يبلغ من العمر 27 عاما لقيامه بلكم ضابطة في وجهها.

أخبار ذات صلة
تصاعد جرائم الكراهية بين الإسرائيليين والفلسطينيين في كندا بسبب حرب غزة

وقال محمد حسين المتحدث باسم الشرطة عبر البريد الإلكتروني "اقترب متظاهرون من رئيس الوزراء في فانكوفر مساء أمس". وامتنع المتحدث عن الإدلاء بمزيد من التعليقات.

وفي وقت سابق، قال ترودو إن "قتل النساء والأطفال والرضع" في غزة يجب أن يتوقف، وذلك في أشد انتقاد لإسرائيل منذ اندلاع الحرب ضد حماس قبل أكثر من شهر.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مخاطبا ترودو في منشور على وسائل التواصل الاجتماعي إن "قوى الحضارة يجب أن تدعم إسرائيل في هزيمة همجية حماس".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com