رئيس وزراء أستراليا يصل إلى الصين بعد 7 سنوات من القطيعة
رئيس وزراء أستراليا يصل إلى الصين بعد 7 سنوات من القطيعةGetty

رئيس وزراء أستراليا يزور الصين: "خطوة إيجابية للغاية" للعلاقات الثنائية

يصل رئيس الوزراء الأسترالي أنتوني ألبانيزي، اليوم السبت، إلى الصين في أول زيارة لزعيم أسترالي إلى هذا البلد منذ عام 2016، في إطار محاولة لإصلاح العلاقات التي تدهورت على مدى عدة سنوات بسبب الخلافات حول شركة الاتصالات الصينية هواوي والتجسس وكوفيد-19.

واعتبر ألبانيزي أن زيارته التي طال انتظارها للصين للقاء الرئيس شي جين بينغ ورئيس الوزراء لي تشيانغ تمثل "خطوة إيجابية للغاية" في استقرار العلاقات الثنائية المتوترة.

أخبار ذات صلة
التايمز: أمريكا سترسل قوات وعملاء استخبارات إلى أستراليا لمواجهة الصين

وقال ألبانيزي في داروين عاصمة الإقليم الشمالي بأستراليا "كون هذه هي الزيارة الأولى منذ سبع سنوات لشريكنا التجاري الرئيسي فهي خطوة إيجابية للغاية، وأنا أتطلع إلى مناقشات بناءة وحوار مع الرئيس شي ورئيس مجلس الدولة (رئيس الوزراء) لي خلال زيارتي".

وأضاف "هذا نتيجة للنهج الصبور والمدروس والمتدرج الذي نتبعه في علاقتنا مع الصين".

وينسب إلى حكومة ألبانيزي الفضل في استقرار العلاقات مع الصين منذ توليها السلطة العام الماضي. ورفعت الصين معظم القيود التجارية التي فرضت جراء نزاع دبلوماسي عام 2020 مما كلف صادرات السلع والأغذية 20 مليار دولار أسترالي.

ومن المقرر أن يحضر رئيس الوزراء الأسترالي أكبر معرض للواردات الصينية في شنغهاي، والذي سيفتتحه لي غدا الأحد. وسيلتقي مع شي في بكين يوم الاثنين، حيث قال رئيس الوزراء إنه سيثير المخاوف بشأن التوترات المتزايدة في بحر الصين الجنوبي.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com