جانب من المظاهرات في محيط متحف بروكلين
جانب من المظاهرات في محيط متحف بروكلينرويترز

نيويورك.. مؤيدون لفلسطين يلطخون واجهات متحف ويحتلون أجزاء منه (صور)

لطخ متظاهرون مؤيدون لفلسطين واجهات في متحف بروكلين في مدينة نيويورك الأمريكية باللون الأحمر، مرددين شعارات مثل "فلسطين حرة"، و"أوقفوا الإبادة الجماعية"، فيما احتلوا أجزاء من المتحف، وعلقوا لافتات فوق مدخله.

وجرى اعتقال بعض الأشخاص، بحسب ما نقلت "رويترز"، لكن متحدثا باسم شرطة نيويورك قال إنه لن يكون لدى المسؤولين أي إحصاء دقيق قبل ساعات. وقالت إدارة المتحف إنه تم إغلاق المقر قبل الموعد المحدد لذلك بساعة بسبب الاضطرابات.

ووقعت مناوشات بين الشرطة والمحتجين داخل وخارج المبنى.

وقال متحدث باسم المتحف "لحقت أضرار (ببعض) الأعمال الفنية ... دخل المتظاهرون المبنى، وتعرض موظفو الأمن العام لدينا لمضايقات جسدية ولفظية".

وأضاف أنه "من منطلق الاهتمام بالمبنى ومجموعاتنا وموظفينا، تم اتخاذ القرار بإغلاق المبنى قبل ساعة من الموعد المحدد" وطُلب من الجمهور إخلاء المبنى بهدوء.

أخبار ذات صلة
رغم الحظر.. مظاهرات داعمة للفلسطينيين في فرنسا

ونقلت "رويترز" عن شهود قولهم، إن مئات المتظاهرين كانوا يسيرون في بروكلين عندما اندفع بعضهم نحو المدخل. منع حراس الأمن العديد من الدخول لكن البعض نجح في ذلك.

وتم تعليق لافتة من أعلى الواجهة الكلاسيكية الجديدة كتب عليها "فلسطين حرة، أوقفوا الإبادة الجماعية".

وحثت منظمة مؤيدة للفلسطينيين المتظاهرين على "الدخول بأعداد هائلة إلى متحف بروكلين من أجل غزة".

وقالت إن النشطاء احتلوا المتحف لإجباره على الكشف عن أي استثمارات مرتبطة بإسرائيل وسحب أي تمويل من هذا القبيل.

وتتواصل في الولايات المتحدة المظاهرات المنددة بالحرب الإسرائيلية على غزة وتقام أغلب هذه المظاهرات في الجامعات.

وتقول السلطات الصحية الفلسطينية إن أكثر من 36280 شخصا قُتلوا في غزة منذ بدء الحملة العسكرية الإسرائيلية. وتقول الأمم المتحدة إن أكثر من مليون شخص يواجهون مستويات "كارثية" من الجوع مع تفشي المجاعة في أجزاء من القطاع.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com