مسيرة ضد نقل الأراضي إلى أذربيجان
مسيرة ضد نقل الأراضي إلى أذربيجانأ ف ب

أرمينيا.. توقيف 151 شخصا احتجوا على نقل أراضٍ إلى أذربيجان

أوقفت الشرطة الأرمينية، اليوم، 151 متظاهرا حاولوا قطع محاور رئيسة في يريفان، احتجاجا على نقل أراض إلى أذربيجان. وفق وكالة "فرانس برس".

وقالت الشرطة، إن المتظاهرين كانوا يحاولون قطع محاور رئيسة في يريفان احتجاجا على نقل أراضٍ إلى أذربيجان، في إطار مباحثات السلام بين الجارتين لطيّ صفحة نزاع يعود إلى عقود.

وكانت الشرطة أكدت في وقت سابق توقيف 88 شخصا، مشيرة إلى أن هؤلاء أوقفوا على خلفية "رفضهم الامتثال" لأوامرها.

الشرطة الأرمينية تعتقل أحد المتظاهرين
الشرطة الأرمينية تعتقل أحد المتظاهرينأ ف ب
أخبار ذات صلة
أرمينيا تعيد 4 قرى لأذربيجان عبر المفاوضات

وقام المتظاهرون في وقت سابق بقطع طرق رئيسة، منها المحور الرئيس الرابط بين شمال أرمينيا وجنوبها، ودعوا إلى استقالة رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان.

ووافق باشينيان في مارس/ آذار على إعادة أربع قرى حدودية مهجورة كانت جزءاً من أذربيجان عندما كان البلدان ضمن جمهوريات الاتحاد السوفياتي، واستولت عليها يريفان خلال حرب في تسعينيات القرن المنصرم، ما دفع سكانها الأذريين إلى الفرار.

ورأى بعض الأرمن في القرى المجاورة، أن القرار سيعزلهم عن سائر البلاد، واتهموا باشينيان بالتنازل عن أراضٍ من دون ضمانات للحصول على أي مكاسب في المقابل.

وبعد هزيمة أرمينيا في 2020، فقدت يريفان السيطرة على أجزاء كبيرة في ناغورني قاره باغ وفي محيط هذه المنطقة التي كانت تشرف عليها منذ نحو ثلاثين عاما.

logo
إرم نيوز
www.eremnews.com