كم كان يتقاضى ترامب سنويا خلال رئاسته؟.. وماذا فعل برواتبه؟

كم كان يتقاضى ترامب سنويا خلال رئاسته؟.. وماذا فعل برواتبه؟

يعتبر الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب من أثرياء الولايات المتحدة، إذ تزيد ثروته على ملياري دولار، فيما بلغ راتبه السنوي خلال فترة رئاسته 400 ألف دولار.

وذكرت صحيفة "ديلي إكسبرس" البريطانية، أمس الأربعاء، نقلا عن مجلة "فوربس" الأمريكية وموقع "ثروات الأغنياء"، أن ترامب، الرئيس الخامس والأربعين للولايات المتحدة، تبرع بجميع رواتبه السنوية التي تقاضاها عندما كان في البيت الأبيض.

وأشارت الصحيفة إلى أنه قبل رئاسته، كان ترامب يتمتع بمهنة تجارية مربحة للغاية، وأنه في العام 1968، عمل في شركة عقارات والده فريد، وهي شركة "إدارة ترامب"، التي كانت تمتلك مساكن مستأجرة من الطبقة المتوسطة في الأحياء الخارجية لمدينة نيويورك.

وأوضحت أنه قبل وفاته في العام 1999، كان والد دونالد، فريد ترامب، يمتلك ثروة صافية قدرها 200 مليون دولار، وأنه في العام 1971 أصبح دونالد رئيسا لشركة والده، وبدأ في استخدام منظمة ترامب كعلامة تجارية شاملة.

وفي العام 1985، استحوذ ترامب على ملكية منتجع "مارايه لاغو" في فلوريدا، حيث تزوجت ابنته تيفاني في عطلة نهاية الأسبوع.

وحصل دونالد أيضا على جزء من ثروته في قطاعات أخرى بما فيها البرنامج التلفزيوني "The Apprentice"، إذ كسب 427 مليون دولار بشكل مباشر وفي صفقات الترخيص.

وأشارت الصحيفة إلى أن ترامب فاز بالانتخابات الرئاسية في العام 2016، وأنه كرئيس بلغ راتبه السنوي 400 ألف دولار، وقد تبرع بأكمله لعدة مؤسسات.

ولفتت إلى أنه في العام 2017 ، تبرع ترامب بكامل راتبه السنوي إلى دائرة المنتزهات الوطنية التابعة لوزارة الداخلية ووزارة التعليم لاستضافة معسكر فضاء مجاني لمدة أسبوعين لـ 30 فتاة من المدارس المتوسطة منخفضة الدخل، وأنه في نفس العام تبرع لوزارة الصحة والخدمات الإنسانية لدعم حملة التوعية العامة حول إدمان الأفيون.

وفي العام 2018 ، تبرع ترامب براتبه لإدارة الأعمال الصغيرة، والمعهد الوطني لإدمان الكحول، والمعاهد الوطنية للصحة، ووزارة الأمن الداخلي.

وفي العام التالي، دفع الرئيس السابق راتبه لمكتب الجراح العام بوزارة الزراعة الأمريكية، ووزارة الصحة والخدمات الإنسانية، وفقا للصحيفة، التي أضافت أنه في العام 2020 أعطى ترامب راتبه لدائرة الصحة والخدمات البشرية لتطوير العلاج والوقاية من فيروس "كورونا"، إضافة إلى أعمال إصلاح في الآثار الوطنية.

وفي العام 2020، خسر ترامب الانتخابات أمام جو بايدن، الذي أصبح الرئيس 46 للولايات المتحدة في كانون الثاني (يناير) 2021، فيما أعلن، يوم الثلاثاء الماضي، أنه قرر ترشيح نفسه مرة أخرى لانتخابات الرئاسة، العام 2024.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com