أضرار في بيلغورود الروسية نتيجة هجوم بطائرة مسيّرة
أضرار في بيلغورود الروسية نتيجة هجوم بطائرة مسيّرة(أ ف ب)

سقوط قتيلين أوكرانيين.. "حرب المسيّرات" تستعر بين موسكو وكييف

واصلت كل من روسيا وأوكرانيا، الأربعاء، استخدام الطائرات المسيّرة في الحرب، ما أدى لسقوط قتيلين أوكرانيين على الأقل، وأضرار مادية بمناطق روسية.

ونقلت وكالة "تاس" الروسية للأنباء عن سلطات روسية محلية القول، إن طائرة مسيرة أوكرانية هاجمت مبنى جهاز الأمن الاتحادي في مدينة بيلغورود الروسية الأربعاء.

وقالت إنه لم يُسجل وقوع إصابات جراء الهجوم، إلا أن المبنى تعرض لأضرار، بحسب وكالة "رويترز".

بدورها، أعلنت وزارة الدفاع الروسية الأربعاء، إسقاط 58 طائرة مسيرة أوكرانية الليلة الماضية.

وأضافت في بيان، أن الطائرات المسيرة أُسقطت فوق مناطق بيلغورود وبريانسك وفورونيغ وكورسك وريازان وليننغراد الروسية.

بدوره، قال ألكسندر جوسيف حاكم فورونيغ المتاخمة لأوكرانيا عبر تطبيق تيليغرام، إن "خطر التعرض لهجمات بمسيرات لا يزال قائما".

وأوضح أن الليلة الماضية شهدت "رصد وتدمير أكثر من 30 طائرة مسيرة من قبل أنظمة الدفاع الجوي في المنطقة" وأن أضرارا "طفيفة" لحقت بالبنية التحتية والمنازل السكنية.

وفي منطقة بيلغورود، أدى تساقط حطام المسيرات إلى إلحاق أضرار بخط إمدادات للغاز في إحدى القرى وانقطاع التيار الكهربائي عن قرى أخرى.

وقال فياتشيسلاف غلادكوف حاكم بيلغورود المتاخمة هي الأخرى لأوكرانيا على تطبيق تيليغرام إنه "لا توجد إصابات".

وذكر غلادكوف أن أربع طائرات مسيرة أطلقتها أوكرانيا دُمرت فوق المنطقة وأن عددا من المنازل تعرض لأضرار في بلدة جوبكين.

وأضاف أن القوات الأوكرانية أطلقت النار على بلدة شبيكينو، مما أدى إلى إصابة شخص وتدمير خط كهرباء فيها وفي القرى المجاورة.

وقال رومان ستاروفويت حاكم منطقة كورسك إن أنظمة الدفاع الجوي دمرت ما لا يقل عن أربع طائرات مسيرة أطلقتها أوكرانيا.

وقال حاكم منطقة فورونيغ ‭‬‬إن أنظمة الدفاع الجوي شاركت عدة مرات في صد هجمات بطائرات مسيرة، لكن لم تكن هناك أية "تداعيات على أهداف مدنية" نتيجة للهجوم.

أخبار ذات صلة
أوكرانيا تعلن إسقاط 9 مسيرات و3 صواريخ أطلقتها روسيا

قتيلان أوكرانيان

وقال مسؤولون أوكرانيون الأربعاء، إن شخصين على الأقل قتلا في هجمات روسية بطائرات مسيرة وقنابل الليلة الماضية في منطقتي سومي ودونيتسك بشرق أوكرانيا.

وقال فاديم فيلاشكين حاكم منطقة دونيتسك عبر تطبيق تيليغرام، إن الروس أسقطوا قنبلة على بلدة ميرنوهراد بالمنطقة ما أسفر عن مقتل شخصين وإصابة خمسة.

وقالت الإدارة العسكرية الإقليمية في سومي إن خسائر بشرية نتجت عن استهداف طائرة مسيرة روسية لمبنى سكني الليلة الماضية.

وقالت الإدارة إن 30 شقة في مبنى سكني مكون من خمسة طوابق تضررت، و15 منها دُمرت بشكل كبير.

وقال المسؤولون إنه تم إنقاذ عشرة أشخاص من بين الأنقاض، ثمانية منهم أصيبوا بجروح.

وفي وقت متأخر من يوم الثلاثاء، أصاب صاروخ روسي مبنيين سكنيين في مدينة كريفي ريه بوسط أوكرانيا، ما أسفر عن مقتل أربعة وإصابة ما لا يقل عن 50 آخرين.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com