صورة للرئيس الإيراني الراحل إبراهيم رئيسي  ووزير الخارجية حسين أمير عبد الله
صورة للرئيس الإيراني الراحل إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد الله أ ف ب

أكثر من الرئيس.. تغيير وزير خارجية إيران يثير قلق إسرائيل

قال موقع "المونيتور" الأمريكي، إن إسرائيل لا تعتقد أن مجيء رئيس إيراني جديد، بعد مصرع رئيسي في حادث طائرة، سيؤدي إلى إحداث تغيير في سياسات طهران في المنطقة، لكنها ترى أن تغيير وزير الخارجية قد يكون له بعض العواقب من الناحية الإستراتيجية.

وقُتل وزير الخارجية حسين أمير عبداللهيان، ومسؤولون آخرون في حادثة تحطم الطائرة مع الرئيس الأحد الماضي.

وأضاف مصدر دبلوماسي إسرائيلي: " وزير الخارجية الإيراني كان مثيرًا للمشاكل بشكل كبير، إذ أنقذ إيران من بعض الإحراجات الدولية، وهو نشط للغاية، ومرتبط بقوة بفيلق القدس، ومرتبط بحزب الله والعديد من أعداء إسرائيل ولديه علاقات واسعة مع شخصيات بارزة في حماس ويحمل آراء متطرفة حتى من الناحية الإيرانية".

"ارتباك"

وقالت مصادر دبلوماسية إن الأنباء الأولية عن اختفاء مروحية رئيسي أدخلت القيادة السياسية والأمنية الإسرائيلية في حالة من الارتباك، وكانت قلقة بشأن إقناع العالم أن ليست لها يد في وفاة الرئيس الإيراني.

وحينما اتضحت مجريات الحادثة بأن المروحية تحطمت ولم تتعرض إلى "هبوط صعب"، حينها قدرت إسرائيل أن رئيسي لم ينجُ.

وأضاف "المونيتور" أن لقطات الفيديو توضح أن سبب تحطم المروحية يعود إلى الضباب الكثيف وانعدام الرؤية والأمطار، بالإضافة إلى حالة الطائرات الإيرانية القديمة جرّاء الحظر الدولي على توريد قطع الغيار.

أخبار ذات صلة
مصادر لـ"إرم نيوز": إيران تسعى إلى تطوير علاقتها مع إسرائيل

إسرائيل تستهدف العسكريين

وقال الموقع الأمريكي إن إسرائيل لم تغتل قادة دول قط، رغم أنها وضعت قادة منظمات على قوائم القتل على مر السنين، بما في ذلك زعيم حماس في غزة يحيى السنوار؛ بالإضافة إلى مؤامرة عام 1992 لاغتيال الرئيس العراقي صدام حسين، والتي انتهت قبل أن تبدأ بسبب حادث تدريب كارثي للمهمة السرية.

وتنظر إسرائيل إلى الزعامة الإسلامية في إيران باعتبارها التهديد الأكثر مباشرة وحقيقية لبقائها.

ولم تثير وفاة رئيسي أي احتفالات داخل المستويات السياسية والعسكرية في إسرائيل، على الرغم من تسليط إسرائيل المستمر الضوء على "سجله القمعي".

وأفاد مصدر لـ "المونيتور" أنه "رغم أنه كان أحد أكثر الرؤساء تطرفًا، إلا أن ذلك لا يعني أن بديله سيكون أفضل منه".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com