مستوطنون خلال "مسيرة الأعلام"
مستوطنون خلال "مسيرة الأعلام"رويترز

تنديد أمريكي وحقوقي بالاعتداء على صحفيين خلال "مسيرة الأعلام"‎

نددت لجنة حماية الصحفيين والإدارة الأمريكية، الخميس، بالمضايقات والاعتداءات التي تعرض لها صحفيان خلال "مسيرة الأعلام" في القدس، وحثتا إسرائيل على حماية الصحفيين.

وتحيي المسيرة ذكرى احتلال القوات الإسرائيلية للقدس الشرقية في 5 يونيو/ حزيران في حرب عام 1967، وفق "رويترز".

واعتدى مستوطنون إسرائيليون ومتظاهرون من اليمين المتطرف، خلال المسيرة، على الصحفي المستقل الفلسطيني سيف القواسمي الذي يعمل مع "شبكة العاصمة" الإخبارية المحلية والصحفي الإسرائيلي نير حسون مراسل صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية اليومية، حسبما ذكرت لجنة حماية الصحفيين في بيان.

وشارك عشرات الآلاف من الإسرائيليين في "مسيرة الأعلام" السنوية، الأربعاء. وقالت الشرطة إنها قبضت على 18 شخصاً، من بينهم فتيان، لأسباب منها الاعتداء على صحفي.

وقال مدير "برنامج لجنة حماية الصحفيين" كارلوس مارتينيز دي لا سيرنا، إن قوات الأمن الإسرائيلية "وقفت دون فعل شيء" بينما قام المتظاهرون بمضايقة الصحفيين والاعتداء عليهما.

وحثت "لجنة حماية الصحفيين" إسرائيل على التحقيق في هذه الوقائع ومحاسبة المسؤولين عنها.

كما حثت وزارة الخارجية الأمريكية إسرائيل على حماية الصحفيين من مثل هذه الاعتداءات.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية للصحفيين: "لقد شاهدنا صوراً ومقاطع فيديو لهذه الواقعة. ونحن نندد بها بشدة. نتوقع من إسرائيل أن تحمي الصحفيين من هذا النوع من الاعتداءات".

على نحو منفصل، تواجه الحكومة الإسرائيلية انتقادات من المدافعين عن حقوق الإنسان والصحافة بسبب مقتل أكثر من 100 صحفي وعامل في مجال الإعلام في حربها على غزة ولحظرها عمل قناة "الجزيرة" في إسرائيل.

وتنفي إسرائيل استهداف الصحفيين وتقول إن الحظر المؤقت الذي فرضته على قناة "الجزيرة" يرجع لمخاوف تتعلق بالأمن القومي.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com