البرلمان الأوزبكي يقر قانونا جديدا لتمديد فترات الرئاسة

البرلمان الأوزبكي يقر قانونا جديدا لتمديد فترات الرئاسة

أقر البرلمان الأوزبكي قانونا، اليوم الجمعة، يدعو إلى استفتاء دستوري يوم 30 أبريل/ نيسان، من شأنه السماح للرئيس شوكت ميرضيائيف بالترشح مجددا، بعد انتهاء ولايته الثانية في 2026، إذا تمت الموافقة عليه.

ويضع كل من الدستور الحالي والنسخ الجديدة المقترحة حدا أقصى لفترات الرئاسة المتتابعة عند فترتين، لكن مسؤولين قالوا إنه إذا جرى اعتماد النسخة الجديدة، فلن تُحتسب ولايتا ميرضيائيف السابقتان وسيكون مؤهلا لولايتين جديدتين.

أخبار ذات صلة
بلينكن يدعو أوزبكستان إلى "احترام الحريات الأساسية"

وبما أن الدستور المقترح يمدد أيضا فترة تولي الرئاسة إلى 7 أعوام بدلا من 5، فمن شأنه نظريا أن يسمح لميرضيائيف بالبقاء رئيسا لأوزبكستان، ذات أكبر تعداد سكاني بين دول آسيا الوسطى، حتى العام 2040.

وستعلن النسخة الجديدة من الدستور أيضا أوزبكستان، وهي جمهورية سوفيتية سابقة، "دولة اجتماعية" تتزايد بها التزامات تحقيق الرفاهية.

وتخلى ميرضيائيف (65 عاما) عن خطط لتضمين تغييرات بالدستور كانت لتحد من حالة الحكم الذاتي لإقليم قرقل باغستان، بعدما أدت احتجاجات على هذه التعديلات إلى اضطرابات شهدت سقوط قتلى في يوليو/ تموز.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com