قوات روسية على الجبهات الأوكرانية
قوات روسية على الجبهات الأوكرانية رويترز

ذي إيكونوميست : الدفاع الناجع للقوات الروسية أجبر الناتو على تغيير خطته

أجبرت الدفاعات الناجعة والصلبة للجيش الروسي على الجبهات الأوكرانية، حلف شمال الأطلسي إلى إعادة التفكير بشكل عاجل في إستراتيجيته.  

وقالت مجلة ذي إيكونوميست اليوم الأحد: "أصبحت الهياكل الدفاعية الروسية في جنوب وشرق أوكرانيا هي الأطول في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية".

وبينت المجلة في تقريرها أن هذا يشكل معضلة لأعضاء الناتو، فلقد فضلوا الدفاع المرن الذي يهدف إلى تأخير القوات المهاجمة من خلال الدخول في صراع في مواقع أكثر ملاءمة لأنفسهم.

أخبار ذات صلة
روسيا تقصف مدينتي دنيبروبيتروفسك ونيكولاييف في أوكرانيا

وكتبت المجلة أن "مثل هذه الإستراتيجية تتعارض مع مفهوم حماية "كل شبر من أراضي الناتو"، ففي منتصف يناير/ كانون الثاني، أعدت إستونيا وليتوانيا ولاتفيا خطة لإنشاء خط دفاعي على الحدود مع روسيا.

وفي ريغا، وقع رؤساء الإدارات العسكرية على اتفاق تخطط بموجبه الدول الثلاث في المستقبل القريب إنشاء منطقة تتكون من هياكل دفاعية مختلفة مصممة لاحتواء التهديدات والحماية منها.

وأكدت موسكو مرارا وتكرارا أنها لا تشكل تهديدا لأي من هذه الدول، وفي الوقت نفسه لا تزال منفتحة على الحوار ولكن على قدم المساواة، ويتعين على الغرب أن يتخلى عن مسار عسكرة أوروبا.

وأشار الرئيس فلاديمير بوتين في تصريح سابق له، إلى أن روسيا لا تريد صراعا عسكريا مباشرا مع حلف شمال الأطلسي، ولكن إذا أراد أحد ذلك، فإن موسكو مستعدة للحرب.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com