مشيعون أمام كنيسة والدة الإله "أروي أحزاني" قبل مراسم جنازة نافالني
مشيعون أمام كنيسة والدة الإله "أروي أحزاني" قبل مراسم جنازة نافالنيأ ف ب

وسط مخاوف.. المعارضة الروسية تشيع نافالني في موسكو (صور)

تقام جنازة زعيم المعارضة الروسية أليكسي نافالني في موسكو، اليوم الجمعة، وسط توقعات بمشاركة أنصاره رغم خطر تعرضهم للتوقيف.

وبعد أسبوعين على وفاته في سجن بالمنطقة القطبية الشمالية، تقام جنازة نافالني في ظل ضغوط ندد بها فريقه الذي يتهم السلطات الروسية بقتل أبرز منتقديها، وفق وكالة "فرانس برس".

ولم يعلّق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي يعرف عنه عدم تفوهه إطلاقًا باسم نافالني علنًا، على الوفاة التي أثارت موجة غضب وتنديد بين القادة الغربيين والمعارضة الروسية.

وتماشيًا مع الطقوس الأرثوذكسية، يعرض جثمان نافالني في نعش مفتوح، ليوارى الثرى بعد ساعتين في مقبرة بوريسوفو، الواقعة على بعد مسافة قصيرة عن ضفاف نهر موسكفا.

وبحسب الوكالة، لم ترد بعد تفاصيل عن الجنازة، والعدد الذي سيسمح له بالمشاركة فيها، إذ لم تعلّق السلطات على كيفية تعاملها مع الحدث، الذي يمكن أن يتحوّل إلى تعبير محرج عن التأييد لنافالني.

وسيّر نحو 10 عناصر من الشرطة دوريات في المقبرة عشية الدفن، الذي يخشى أنصار المعارض أن يتسبب الكرملين بحدوث اضطرابات خلاله.

مشيعون أمام كنيسة والدة الإله "أروي أحزاني" قبل مراسم جنازة  نافالني وسط حضور للشرطة الروسية
مشيعون أمام كنيسة والدة الإله "أروي أحزاني" قبل مراسم جنازة نافالني وسط حضور للشرطة الروسيةأ ف ب

"انتهكوا جثته"

ويبدو القلق مبررًا، إذ اعتقلت السلطات منذ وفاة نافالني 400 شخص شاركوا في تجمعات لتكريم ذكراه، وفق منظمة "أو في دي-إنفو".

وأعربت أرملته يوليا نافالنايا عن خشيتها من حدوث اضطرابات أثناء الجنازة، بسبب تنفيذ السلطات عمليات توقيف.

وقالت نافالنايا للبرلمان الأوروبي: "لست متأكدة بعد إن كانت ستكون سلمية أم إن كانت الشرطة ستوقف أولئك الذي يحضرون لوداع زوجي"، محملة بوتين المسؤولية المباشرة عن وفاته.

يوليا نافالنايا تلقي كلمة أمام البرلمان الأوروبي
يوليا نافالنايا تلقي كلمة أمام البرلمان الأوروبيأ ف ب

بينما انتقد الناطق باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، تصريحات زوجة نافالني والقادة الغربيين الذين ألقوا باللوم على الرئيس الروسي في وفاة المعارض، ووصفها بالـ"مبتذلة".

وتصاعدت شعبية نافالني بفضل حملاته المناهضة للفساد، التي كشف من خلالها ما قال إنه تفشي الفساد في أعلى هرم السلطة.

وتم توقيف نافالني في كانون الثاني/يناير العام 2021 لدى عودته إلى روسيا، بعدما خضع للعلاج في ألمانيا إثر تعرّضه لعملية تسميم.

صورة لزعيم المعارضة الروسي مكتوب عليها "نحن نؤمن بأليكسي" عند نصب تذكاري مؤقت في فرانكفورت
صورة لزعيم المعارضة الروسي مكتوب عليها "نحن نؤمن بأليكسي" عند نصب تذكاري مؤقت في فرانكفورتأ ف ب

"فرصة لوداعه"

واحتجز جثمان نافالني ثمانية أيام، ما اعتبره فريقه محاولة من السلطات للتغطية على مسؤوليتها عن وفاته.

كما اتهمت عائلة نافالني وفريقه السلطات بمحاولة منعه من الحصول على جنازة علنية تحفظ كرامته، خشية تحولها إلى تجمع احتجاجي.

ولفت فريقه إلى أن المحققين المحليين هددوا بدفنه داخل السجن ما لم توافق والدته على جنازة "سريّة".

وفور تسليم الجثة، واجه حلفاؤه صعوبات في العثور على مكان يوافق على استضافة الجنازة، وقالوا أمس الخميس إن سائقي عربات نقل الموتى يرفضون نقل الجثمان من المشرحة.

إحدى المشاركات في تشييع نافالني تبكي حزنًا على وفاته
إحدى المشاركات في تشييع نافالني تبكي حزنًا على وفاتهأ ف ب

وذكرت الناطقة باسم عائلة نافالني، كيرا يارميش، أن المسؤولين عن إدارة الجنازة تلقوا اتصالات تهديد من "أشخاص مجهولين" تحذرهم من نقل الجثة إلى أي مكان.

ولم يُسمح بمراسم مدنية تتيح للعامة الصلاة على جثمان نافالني، وفق طقوس شائعة في روسيا.

وقالت نافالنايا إن العائلة "لم تطلب أي معاملة خاصة، مجرد إعطاء الناس الفرصة لوداعه"، متعهدة بمواصلة مسيرته.

وتابعت: "أهم ما يمكن أن نفعله لأليكسي ولأنفسنا هو مواصلة الكفاح بشكل أكثر شراسة من قبل".

أخبار ذات صلة
والدة المعارض الروسي نافالني تتسلم جثته

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com