الرئيس الأمريكي جو بايدن
الرئيس الأمريكي جو بايدنرويترز

لن نكرر الخطأ.. مشاهير ندموا على دعم بايدن في انتخابات 2020

أعرب عدد من المشاهير في الولايات المتحدة عن أسفهم لدعم الرئيس بايدن في انتخابات عام 2020، معلنين عزمهم عدم تكرار ذلك الخطأ في انتخابات 2024. حسب استطلاع أجرته شبكة "فوكس نيوز".

وقالت الشبكة، فيما يلي خمسة من المشاهير الذين لا يؤيدون بايدن، بعد أن فعلوا ذلك قبل أربع سنوات.

شارلمان ثا جود
شارلمان ثا جودvariety.com

المذيع شارلمان ثا جود

وانضم مقدم البرنامج الحواري، شارلمان ثا جود، إلى برنامج The View في 22 مايو/ أيار، حيث حثه مضيفو البرنامج مرارًا وتكرارًا على تأييد بايدن، بعد أن شكك علنًا مرارًا وتكرارًا في قراره بالقيام بذلك في عام 2020.

وقال شارلمان إنه يفضل التركيز على القضايا بدل الأفراد، وأشار إلى أنه رأى المضيفين المشاركين يحاولون التأثير على الضيوف الآخرين للحصول على تأييد بايدن، وتحديدًا مغني الراب كيلر مايك.

وأشار شارلمان، إلى إنه لا يزال يخطط للتصويت في نوفمبر/ تشرين الأول على الرغم من أنه يعتقد أن "كلا المرشحين مجرد قمامة".

وأردف: "سأصوّت لمصلحتي، وسأصوّت لمن أعتقد أنه قادر على الحفاظ على الديمقراطية". "لذا، إذا كنت أعتقد أن كلا المرشحين حثالة ولا أشعر برغبة في تأييد أحدهما، فهل تفضّل أن أؤيد فردًا ما، أم أؤيد حقيقة أننا بحاجة إلى الخروج وحماية الديمقراطية".

ومع ذلك، ربما لا يزال شارلمان يصوّت لصالح بايدن، نظرًا لأنه أخبر شبكة "فوكس نيوز" مؤخرًا بأن دونالد ترامب يمثل "تهديدًا للديمقراطية".

دوين جونسون
دوين جونسونمتداولة

المصارع دوين جونسون

من جهته قال الممثل والمصارع الأمريكي دوين جونسون "ذا روك"، لبرنامج "فوكس آند فريندز" في أبريل، إنه لن يدعم بايدن للمرة الثانية.

وقدم جونسون، الذي يُعرف بأنه مستقل، أول تأييد له لمرشح سياسي خلال انتخابات 2020 مع بايدن.

وقال: "إن التأييد الذي قمت به قبل سنوات مع بايدن كان ما اعتقدت أنه القرار الأفضل بالنسبة لي في ذلك الوقت".

لكن الممثل ونجم WWE السابق أعرب عن أسفه للانقسام الناجم عن الخوض في السياسة، وقال إنه لن يؤيد علنًا مرشحًا في عام 2024.

وأردف، "هل سأفعل ذلك مرة أخرى هذا العام؟ الجواب هو لا. لن أفعل ذلك". "لأن ما أدركته أن ما سبّبه ذلك في ذلك الوقت كان شيئًا يمزقني في أحشائي في ذلك الوقت والآن، وهو الانقسام. وهذا ما أصابني".

وأضاف: "بعد تلك الأشهر والأشهر والأشهر، بدأت أدرك أن هذا تسبب في قدر لا يصدق من الانقسام في بلدنا".

وتابع: "لذلك أدرك الآن أنني قبل هذه الانتخابات، لن أفعل ذلك. لن أفعل ذلك لأن هدفي هو توحيد بلادنا. أنا أؤمن بذلك، في حمضي النووي". "لن يكون هناك تأييد".

مايكل رابابورت
مايكل رابابورتغيتي

الكوميدي مايكل رابابورت

من جانبه أعلن الممثل الكوميدي الليبرالي مايكل رابابورت في شهر مايو/ أيار أنه لن يدعم بعد الآن الرئيس بايدن، بسبب ما اعتبره دعمه غير الكافي لإسرائيل في حربها ضد حركة حماس.

وقال رابابورت في مقطع فيديو انتشر على نطاق واسع في 9 مايو، حيث ندد بالرئيس الديمقراطي: "جو بايدن يدخن. جثة جو بايدن". "لم أعتقد أبدًا أنني سأقول هذا. أنا لن أصوت لك. أنت لن تحصل على صوتي".

وتابع: "الكثير منا أيضًا لا يصوتون لك. أنت تافه".

وقال الممثل الكوميدي، الذي كان منتقدًا صريحًا لترامب، إنه قد يفكر في التصويت لصالح الرئيس السابق.

وجاءت تصريحاته بعد أن تعهد بايدن بعدم إرسال أسلحة إلى إسرائيل إذا تورطت في جريمة كبيرة في مدينة رفح جنوب غزة.

أخبار ذات صلة
نجوم هوليود يطالبون الرئيس الأمريكي وقف قصف غزة وإرسال المساعدات للقطاع
مغنية الراب كاردي بي
مغنية الراب كاردي بي رويترز

مغنية الراب كاردي بي

وقالت مغنية الراب كاردي بي إنها لا تزال تعتقد أن ترامب يشكل تهديدًا للبلاد، لكنها شعرت بـ"طبقات من خيبة الأمل" تحت قيادة بايدن. وأشارت إلى ارتفاع تكاليف المعيشة، وعدم اتخاذ الإجراءات اللازمة كأسباب دفعتها إلى إعادة النظر في التصويت في انتخابات 2024.

وقالت لمجلة "رولينج ستون" في مقابلة نُشرت الشهر الماضي: "أشعر أن الناس تعرضوا للخيانة". أجرت كاردي بي مقابلة مع بايدن قبل انتخابات عام 2020، وانتهى بها الأمر إلى تأييده لمنصب الرئيس، بعد أن أيدت سابقًا السيناتور بيرني ساندرز.

وقالت: "يبدو الأمر كما لو أنكم لا تهتمون بأحد". "ثم، يزعجني حقًا أن هناك حلولًا لها. هناك حل. أعلم أن هناك حلًا لأنك تنفق مليارات الدولارات على أي شيء تافه."

المخرج أوليفر ستون
المخرج أوليفر ستون رويترز

المخرج أوليفر ستون

وختمت شبكة "فوكس نيوز" استطلاعها بالمخرج أوليفر ستون، الذي قال إن التصويت لبايدن كان "خطأ"، قلقًا من أنه قد يتسبب في اندلاع الحرب العالمية الثالثة.

وحذر المخرج أوليفر ستون العام الماضي في برنامج "راسل براند" الحواري "ابق حرا" من أنه ما لم تغيّر الولايات المتحدة مسارها "الانتحاري"، فإنها تواجه "حربا عالمية ثالثة محتملة".

وأضاف: "إذا لم نوقف هذا، فإن ما يفعله بايدن، هذا الرجل - لقد صوت له - لقد ارتكبت خطأ، كنت أعتقد أنه رجل عجوز الآن بعد أن هدأ، وأنه سيكون أكثر ليونة ونضجًا". وقال: "لم أر ذلك على الإطلاق". "أرى رجلاً ربما لا يكون مسؤولاً عن إدارته. من يدري؟".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com