بولسونارو يعود للبرازيل لأول مرة منذ هزيمته الانتخابية

بولسونارو يعود للبرازيل لأول مرة منذ هزيمته الانتخابية

عاد جايير بولوسونارو، صباح الخميس، إلى البرازيل للمرة الأولى، منذ هزيمته في الانتخابات الرئاسية في مواجهة لويس ايناسيو لولا دا سيلفا.

ووصل بولوسونارو، على متن رحلة تجارية آتية من فلوريدا بالولايات المتحدة حيث أمضى 3 أشهر بحسب مشاهد بثتها شبكة "سي أن أن" برازيل، وفقا لوكالة "فرانس برس".

وخرج الرئيس اليميني السابق (2019-2022) الذي أعلن عزمه العودة إلى معترك السياسة، من مطار برازيليا الدولي بدون أن يتوجه للقاء حوالي 200 من مناصريه كانوا ينتظرونه ويرددون اسمه، وسط انتشار أمني كثيف.

أخبار ذات صلة
خلال لقائه بايدن.. لولا يؤكد عدم سعيه لتسليم بولسونارو

وسافر بولسونارو إلى فلوريدا قبل يومين من أداء الرئيس الحالي دا سيلفا، اليمين رئيسا جديدا للبلاد في الأول من كانون الثاني/ يناير، وبعد ذلك تقدم بطلب للحصول على تأشيرة سياحية لمدة 6 أشهر لمواصلة إقامته في الولايات المتحدة، بحسب "رويترز".

وفي شباط/ فبراير، قال بولسونارو أمام تجمع لمواطنين برازيليين في مدينة "بوكا راتون"، حسب ما أظهر تسجيل مصور: "لا يوجد مكان مثل الوطن. نعلم أن البرازيل بلد رائع. أريد أيضا العودة إلى البرازيل. أنوي العودة إلى البرازيل في الأسابيع المقبلة".

وقد تشكل العودة إلى البرازيل مخاطر على بولسونارو المتهم بالتحريض على الحركة العنيفة الرافضة لنتائج الانتخابات.

ووافقت المحكمة العليا في البرازيل على فتح تحقيق مع بولسونارو بزعم تشجيع الاحتجاجات المناهضة للديمقراطية والتي انتهت باقتحام أنصاره للمباني الحكومية في برازيليا.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com