إدانات واسعة لحرق نسخة من القرآن الكريم خلال تظاهرة في السويد

إدانات واسعة لحرق نسخة من القرآن الكريم خلال تظاهرة في السويد

أدانت دول عربية وإسلامية اليوم السبت، إقدام متطرف يميني على حرق نسخة من القرآن الكريم خلال تظاهرة في السويد.

وأصدرت دول المغرب والكويت والإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية، وتركيا، والأردن، بيانات استنكار للحادث.

عمل يزعزع الأمن والاستقرار

أدانت دولة الإمارات "بشدة ما أقدم عليه أحد المتطرفين في السويد من حرق لنسخة من القرآن الكريم، أمام سفارة الجمهورية التركية في ستوكهولم".

وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية "وام" "رفض دولة الإمارات الدائم لجميع الممارسات التي تستهدف زعزعة الأمن والاستقرار والتي تتنافى مع القيم والمبادئ الإنسانية والأخلاقية".

تأجيج للكراهية

وفي سياق إدانتها للحادث، اعتبرت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين في الأردن أن إحراق نسخة من المصحف الشريف، في العاصمة السويدية ستوكهولم "يؤجج الكراهية والعنف، ويهدد التعايش السلمي".

إدانات واسعة لحرق نسخة من القرآن الكريم خلال تظاهرة في السويد
تركيا تحث السويد على سحب تصريح لاحتجاج يشمل حرق المصحف

استنكار سعودي

وأعربت وزارة الخارجية السعودية عن إدانة واستنكار المملكة الشديدين، لسماح السلطات السويدية لأحد المتطرفين بإحراق نسخة من المصحف الشريف أمام سفارة جمهورية تركيا في ستوكهولم.

وأكدت الخارجية على موقف المملكة الثابت الداعي إلى أهمية نشر قيم الحوار والتسامح والتعايش، ونبذ الكراهية والتطرف، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية "واس".

استفزاز خطير

كما أدانت وزارة الخارجية الكويتية حرق المصحف أمام السفارة التركية في السويد.

وحسب ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية "كونا"، عبر وزير الخارجية الكويتي الشيخ سالم عبد الله الجابر الصباح عن "إدانته واستنكاره الشديدين لقيام أحد المتطرفين بحرق نسخة من المصحف الشريف أمام مبنى سفارة الجمهورية التركية في العاصمة ستوكهولم".

ونبّه إلى أن هذه الأحداث "من شأنها تأجيج مشاعر المسلمين حول العالم وتشكل استفزازا خطيرا لهم".

المغرب يدين بشدة

من جهتها، أدانت المملكة المغربية بشدة إقدام "متطرفين سويديين" على إحراق المصحف الشريف، معبرة عن رفضها المطلق لهذا "الفعل الخطير".

وأعربت وزارة الخارجية المغربية في بيان لها عن "استغرابها سماح السلطات السويدية بهذا العمل غير المقبول، الذي جرى أمام قوات الأمن السويدية"، مطالبة إياها بـ"التدخل لعدم السماح بالمس بالقرآن الكريم وبالرموز الدينية المقدسة للمسلمين".

وشددت الوزارة على أن "هذا العمل الشنيع الذي يمس بمشاعر أكثر من مليار مسلم من شأنه تأجيج مشاعر الغضب والكراهية بين الأديان والشعوب".

وأكدت أن قيم التسامح والتعايش "تقتضي عدم الكيل بمكيالين والتعامل بنفس الحزم والصرامة مع كل مسّ بمقدسات الأديان ومشاعر المنتسبين لها".

تركيا تلغي زيارة وزير دفاع السويد

وألغت تركيا زيارهً مقررة لوزير الدفاع السويدي إلى أنقرة في السابعِ والعشرين من كانون الثاني الجاري، وذلك على خلفيةِ سماحِ ستوكهولم بتنظیمِ تظاھرةٍ مناھضةٍ للسياسةِ التركية، وإعطائها ترخيصا لسياسي يميني يسعى الى حرقِ المصحف الشريف أمام السفارة التركية في العاصمة السويدية.

وأدت التظاهرة إلى تصاعد حدة التوتر بين السويد وتركيا في وقت تحتاج فيه الدولة الإسكندنافية إلى دعم أنقرة للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي.

إدانات واسعة لحرق نسخة من القرآن الكريم خلال تظاهرة في السويد
على خلفية مظاهرة "حرق المصحف".. تركيا تلغي زيارة وزير الدفاع السويدي

وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان: "نندد بأشد العبارات بهذا الهجوم الدنيء على كتابنا المقدس.. السماح بهذا العمل المعادي للإسلام، والذي يستهدف المسلمين ويهين قيمنا المقدسة تحت غطاء حرية التعبير، أمر غير مقبول على الإطلاق".

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com