الهجوم الأمريكي البريطاني على ميليشيا الحوثي في اليمن
الهجوم الأمريكي البريطاني على ميليشيا الحوثي في اليمنرويترز

تسريبات جديدة حول غارات اليمن تكشف عن غضب أمريكي من بريطانيا

أثار تسريب تفاصيل الهجوم الأمريكي البريطاني على ميليشيا الحوثي جدلًا بين لندن وواشنطن، وفقًا لتقارير إعلامية غربية.

وقال تقرير نشرته صحيفة "تلغراف"، إن "السلطات الأمريكية أصيبت بالإحباط بعد تسرب معلومات مبكرة في بريطانيا حول العملية التي خطط البلدان لشنّها ضد الحوثيين".

وقالت الصحيفة: "أعرب الجيش الأمريكي عن خيبة أمله إزاء تسريب زملائه في بريطانيا خطط العمليات المنوي شنّها ضد الحوثيين قبل انطلاقها، إذ لا يتم الإبلاغ عن مثل هذه العمليات عادة إلا بعد عودة العسكريين إلى القواعد".

أخبار ذات صلة
الضربة الأميركية.. «الحوثي» والتحليل السياسي

وأضافت التقارير أن البنتاغون أعرب عن استيائه من تسريب السلطات البريطانية معلومات حول العملية المرتقبة ضد ميليشيا الحوثي في اليمن.

ويحاول الدبلوماسيون والسياسيون البريطانيون معرفة كيفية حدوث التسرب، ورغم ذلك يصر كبار المسؤولين في لندن على أن التسريب لم يؤثر بأي شكل من الأشكال على العملية، وفقًا لتلك التقارير.

ومن جهته، قال وزير الدفاع البريطاني جرانت شابس للصحيفة، إنه "ليس على علم بأيِّ خيبة أمل في واشنطن بشأن تسرب المعلومات".

 وأضافت "تلغراف" أن كبار المسؤولين الحكوميين يصرون على أن التسريب لم يكن له أي تأثير على توقيت العملية أو تقدمها.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com