خلال المؤتمر الصحفي
خلال المؤتمر الصحفيرويترز

رغم رفض أثينا.. تركيا تحول كنيسة أثرية في اسطنبول إلى مسجد

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الإثنين، تحويل كنيسة "المخلص" الأرثوذكسية الأثرية في خورا بمدينة اسطنبول إلى مسجد.

يأتي ذلك الإعلان، الذي كان في حضور رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، على الرغم من دعوات أثينا لعدم المضي قدماً في الخطوة.

وقال أردوغان في مؤتمر صحفي مشترك مع ميتسوتاكيس في أنقرة إن "مسجد (كاريه) بشكله الجديد سيبقى مفتوحاً للجميع".

وأشار الرئيس التركي إلى أنه قال لرئيس الوزراء اليوناني: "فتحنا مسجد (كاريه) للصلاة وللزيارات بعد أعمال ترميم دقيقة وفقاً للقرار الذي اتّخذناه في العام 2020".

وأضاف: "نولي أهمية كبيرة لحماية أي نصب تذكاري هو جزء من التراث الثقافي لليونسكو وجعله متاحاً لفائدة أمتنا والبشرية جمعاء".

وكان رئيس الوزراء اليوناني أبدى معارضته تحويل الكنيسة التي تحتوي لوحات جدارية تمثل "الدينونة" تعود للقرن الرابع عشر إلى مسجد.

وكان ميتسوتاكيس أعلن السبت أنه سيطلب من الرئيس التركي "التراجع عن قرار" تحويل الكنيسة إلى مسجد.

وحُوّلت الكنيسة إلى مسجد (كارِيه) بعد نصف قرن على سقوط القسطنطينية عام 1453 على أيدي العثمانيين.

ثم أصبحت متحف (كارِيه) بعد الحرب العالمية الثانية في إطار جهود تركيا لإقامة جمهورية جديدة ذات طابع علماني على أطلال الامبراطورية العثمانية.

وأعرب ميتسوتاكيس للرئيس التركي عن استيائه في أنقرة. وقال: "تناقشت مع إردوغان في التحويل... وأعربت له عن استيائي".

وفي الأسبوع الماضي ندّدت وزارة الخارجية اليونانية بما وصفته بأنه "استفزاز" من جانب أنقرة، معتبرة أن تحويل الكنيسة "يغيّر طابعها ويشكل مسّاً بهذا النصب المدرج ضمن قائمة اليونسكو للتراث البشري العالمي".

وعلى الرغم من هذا الخلاف، أكد إردوغان وميتسوتاكيس بذل جهود لتطبيع العلاقات بعد توترات استمرت عقوداً.

ووصف الرئيس التركي الاجتماع بأنه "ودّي وبنّاء ومثمر للغاية"، وفق وكالة أنباء "الأناضول" الرسمية التركية.

وقال: "نعتقد أنّ تعزيز روحية التعاون بين تركيا واليونان سيكون مفيداً لكلا البلدين وللمنطقة".

وأشار إلى أن حجم التبادل التجاري بين تركيا واليونان بلغ حوالي 6 مليارات دولار العام الماضي، لكنّ البلدين يعملان على "الارتقاء بحجم التجارة الثنائية إلى 10 مليارات دولار".

من جهته، قال ميتسوتاكيس: "لقد أظهرنا أنه على الرغم من الخلافات القائمة، يمكننا فتح صفحة جديدة".

وأضاف: "نأمل تعزيز تواصلنا الثنائي"، مشيراً إلى مواصلة "مسار إيجابي".

ووقع البلدان اتفاقية تعاون بشان إدارة الكوارث وحالات الطوارئ، بعد زلزال مدمّر ضرب جنوب تركيا في شباط/فبراير 2023 وحرائق غابات اجتاحت اليونان العام الماضي.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com