وزيرا الدفاع الروسي سيرغي شويغو والفرنسي سيباستيان ليكورنو
وزيرا الدفاع الروسي سيرغي شويغو والفرنسي سيباستيان ليكورنومتداولة

لأول مرة منذ عامين.. وزير الدفاع الفرنسي يهاتف نظيره الروسي

أجرى وزير الدفاع الفرنسي سيباستيان ليكورنو، الأربعاء، اتصالاً هاتفيًا مع نظيره الروسي سيرغي شويغو للمرة الأولى، منذ أكتوبر/تشرين الأول 2022.

وأعلنت وزارة الدفاع الفرنسية، وفقًا لوكالة "فرانس برس"، بعد هجوم على قاعة موسيقية في العاصمة الروسية موسكو، وتبنّاه تنظيم "داعش".

وأبدى ليكورنو وفق البيان استعداد فرنسا لإجراء "مزيد من الاتصالات" مع موسكو من أجل محاربة "الإرهاب"، مؤكدًا أنه "يدين بلا تحفظ الحرب العدوانية التي شنتها روسيا في أوكرانيا".

وجرت هذه المحادثة التي استمرت ساعة بمبادرة من باريس التي ذكّرت بأن فرنسا "ليس لديها أي معلومات تسمح بإثبات وجود صلة بين هذا الهجوم وأوكرانيا" وطلبت من روسيا "الكف عن استغلاله".

والاتصال بين وزيري الدفاع مهم في حد ذاته، إذ إن اللقاءات رفيعة المستوى نادرة بين المعسكر الغربي المؤيد لأوكرانيا وروسيا.

أخبار ذات صلة
فرنسا تعتزم تزويد أوكرانيا بعربات مدرعة وصواريخ

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com