قلق ألماني من أنشطة إيران العسكرية

قلق ألماني من أنشطة إيران العسكرية

قالت وزارة الخارجية الألمانية في بيان اليوم الأربعاء، إن ألمانيا تراقب بقلق تعزيز إيران لقدراتها العسكرية، لأسباب ليس أقلها أنشطة طهران المزعزعة للاستقرار في المنطقة وتسليم طائرات مسيرة إلى روسيا.

كما استشهدت الوزارة بتخصيب اليورانيوم في "فوردو" والقمع الوحشي للإيرانيين كأسباب أخرى للقلق وقالت إن ألمانيا تجري حوارًا وثيقًا مع شركاء في المنطقة وداخل أوروبا وكذلك الولايات المتحدة بشأن هذه التطورات.

إلى ذلك، ذكر بيان الوزارة أن طرد إيران لدبلوماسيَّيْنِ ألمانيَّيْنِ اليوم الأربعاء كان متوقعًا لكنه "تعسفي وغير مبرر". وأضاف: "لم يرتكبا أي مخالفة".

وأعلنت إيران اليوم الأربعاء أن دبلوماسيين ألمانيين شخصان غير مرغوب فيهما وأمرتهما بمغادرة البلاد، متهمة برلين بالتدخل في الشؤون القضائية لطهران.

تأتي الخطوة بعد أن طردت ألمانيا اثنين من موظفي السفارة الإيرانية في برلين الأسبوع الماضي في رد فعل على حُكم في إيران بإعدام مواطن ألماني.

ونقلت وسائل إعلام رسمية عن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني قوله اليوم الأربعاء إنه تم "طرد دبلوماسيين ألمانيين اثنين بسبب تدخلات بلادهما غير المسؤولة في الشؤون الداخلية والقضائية لإيران".

وأضاف "الجمهورية الإسلامية الإيرانية سوف تتخذ إجراءات حازمة في مواجهة المطالب المبالغ فيها".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com