دمار في أحد مباني منطقة بيلغورود الروسية جراء قصف أوكراني الاثنين الماضي
دمار في أحد مباني منطقة بيلغورود الروسية جراء قصف أوكراني الاثنين الماضيرويترز

قتيلان وحريق في مصفاة روسية إثر هجوم أوكراني بمسيّرات

شنت أوكرانيا موجة كبيرة غير معتادة من الهجمات بطائرات مسيرة على روسيا الليلة الماضية، مما أسفر عن مقتل اثنين في منطقة بيلغورود ونشوب حريق في مصفاة لتكرير النفط في توابسي المطلة على البحر الأسود، وفق ما أعلن مسؤولون روس الجمعة.

وقال حاكم المنطقة فياتشيسلاف جلادكوف إن امرأة وابنها البالغ من العمر أربع سنوات قُتلا بينما كانا يستقلان سيارة.

وذكرت السلطات المحلية أنها أخمدت الحريق في مصفاة توابسي. ولم يتضح بعد حجم الأضرار.

وخضعت المصفاة لعمليات إصلاح لعدة أشهر بعد حريق سابق في يناير كانون الثاني ولم تكتمل إلا في نهاية أبريل نيسان.

وقال مصدر أوكراني في ذلك الوقت إن الحريق نتج أيضا عن طائرات مسيرة تستهدف بها كييف المصافي الروسية بشكل متكرر مما أدى إلى اضطراب كبير في الإنتاج.

أخبار ذات صلة
بوتين: روسيا تنشئ منطقة عازلة في خاركيف

وتبلغ الطاقة الإنتاجية السنوية للمصفاة من النفط 12 مليون طن (240 ألف برميل يوميا). وتنتج خام النافتا وزيت الوقود وزيت الغاز الفراغي والديزل عالي الكبريت، وتذهب صادرات تلك المنتجات بشكل رئيسي إلى تركيا والصين وماليزيا وسنغافورة.

وقالت وزارة الدفاع الروسية في وقت مبكر من اليوم الجمعة إن الدفاع الجوي الروسي دمر 102 طائرة مسيرة أوكرانية وستة زوارق مسيرة الليلة الماضية.

وذكر ميخائيل رازفوجاييف حاكم منطقة سيفاستوبول في شبه جزيرة القرم، التي ضمتها روسيا، أن الهجوم ألحق أضرارا بمحطة كهرباء فرعية.

وأضاف "سيكون هناك انقطاع محدود للكهرباء".

فيما قال الجيش الأوكراني إنه أسقط كل الطائرات المسيرة، وعددها 20، التي أطلقتها روسيا في أحدث هجوم من نوعه على أوكرانيا منذ الغزو في فبراير شباط 2022.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com