روسيا تعتزم تطوير منشآتها العسكرية في قرغيزستان

روسيا تعتزم تطوير منشآتها العسكرية في قرغيزستان

أعلنت روسيا، الإثنين، أنها تعتزم "تطوير"منشآتها العسكرية في قرغيزستان الواقعة في آسيا الوسطى، وجاء ذلك بعد اجتماع في موسكو بين رئيسي البلدين فلاديمير بوتين وصدر جباروف.

وجاء في بيان مشترك، أن "الرئيسين شددا على أهمية تعزيز القوات المسلحة لقرغيزستان وتطوير المنشآت العسكرية الروسية على أراضيها".

وتقيم روسيا قاعدة عسكرية في قرغيزستان تتكون من مطار ومنشأة بحرية على بحيرة "إيسيك كول" وعدة مواقع أخرى.

واستقبل فلاديمير بوتين نظيره القرغيزستاني صدر جباروف، الإثنين، في موسكو عشية العرض العسكري الكبير في 9 أيار/مايو لإحياء ذكرى الانتصار على ألمانيا النازية.

وسيكون جباروف أحد القادة الأجانب القلائل الذين سيحضرون العرض.

وترتبط روسيا وقرغيزستان، وهي جمهورية سوفياتية سابقة، بتحالف عسكري تقوده موسكو في إطار "منظمة معاهدة الأمن الجماعي".

وبحسب البيان المشترك الصادر، الإثنين، يعتزم البلدان أيضا "تعميق التعاون العسكري والفني" وكذلك العلاقات الاقتصادية والثقافية من أجل "تحقيق مستوى جديد من التكامل".

وسيجري التعزيز العسكري الروسي في سياق الهجوم في أوكرانيا وتوترات خطيرة مع الغرب الذي تبنى عدة حزم عقوبات على موسكو.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com