قوات أذربيجانية بالقرب من الحدود مع أرمينيا
قوات أذربيجانية بالقرب من الحدود مع أرمينياأ ف ب

مقتل 4 جنود أرمينيين بنيران أذربيجانية

قالت أرمينيا، اليوم الثلاثاء، إن أربعة من جنودها قتلوا بنيران أذربيجانية على الحدود المدججة بالحشود العسكرية في أول حادث يسفر عن سقوط قتلى منذ أن بدأ الجانبان العام الماضي، مفاوضات للتوصل إلى اتفاق لإنهاء الحروب المتقطعة التي تندلع بينهما منذ أكثر من 30 عامًا.

وكانت حوادث إطلاق النار التي تسفر عن سقوط قتلى شائعة على طول الحدود المغلقة التي يبلغ طولها نحو 1000 كيلومتر بين الجانبين منذ العام 1988 عندما دخلت أرمينيا وأذربيجان لأول مرة في حرب على منطقة ناغورنو قرة باغ، لكن الوضع هدأ في ظل محادثات السلام خلال الأشهر الماضية.

وحادث اليوم الثلاثاء، هو الأكبر منذ مقتل المئات عندما استعادت أذربيجان قرة باغ في سبتمبر، ما أدى إلى نزوح جماعي سريع لجميع السكان الأرمن من المنطقة تقريبا، وعزز مسعى الجانبين للتوصل إلى معاهدة لإنهاء الصراع رسميًّا.

وذكرت وزارة الدفاع الأرمينية في بيان أن أربعة من جنودها قُتلوا وأصيب خامس في موقع عسكري بالقرب من قرية نركين هاند في جنوب البلاد.

وقالت دائرة الحدود الأذربيجانية في بيان إنها نفذت "عملية انتقامية" ردا على "استفزاز" قالت إن القوات الأرمينية ارتكبته في اليوم السابق.

وأضافت أن "القيادة العسكرية والسياسية لأرمينيا تتحمل المسؤولية الكاملة عن الحادث"، موضحة أن الاستفزازات المستقبلية ستواجه بمزيد من الإجراءات الأكثر خطورة.

وأوضحت وزارة الدفاع الأذربيجانية أن القوات الأرمينية أطلقت مساء أمس الإثنين، النار على مواقع لباكو على طول قطاع بشمال غرب الحدود على بعد نحو 400 كيلومتر من نركين هاند.

ونفت وزارة الدفاع الأرمينية وقوع هذا الحادث.

واتهم السفير الأرمني المتجول إدمون ماروكيان أذربيجان في بيان بانتهاج "سلوك إجرامي عدواني"، قائلا إن باكو تريد ذريعة لمهاجمة القوات الأرمنية.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com