المذيعة جوي رايد
المذيعة جوي رايدغيتي

شتمت بايدن.. "ميكروفون" يورط مذيعة أمريكية

شتمت مذيعة أمريكية الرئيس الأمريكي جو بايدن على الهواء مباشرة، بعد أن نسيت الميكروفون مفتوحا بكلمة نابية أثناء عرض مقطع لبايدن.

وقد ظهر صوت المذيعة جوي رايد في برنامجها "the reidout" وهي توجه للرئيس بايدن كلمة غير لائقة، بعد عرض مقطع يقول فيه: "إنه مستعد لاتخاذ إجراء إذا كان الكونغرس جادا في حل قضية الحدود (تكساس)... يجب على الكونغرس إنهاء هذا الأمر الآن، وبدء حرب لعينة أخرى".

ونسيت المذيعة أن الصوت مفتوحا، وعلّقت على قول بايدن بقولها: "بدء حرب لعينة أخرى- not another f**king war".

واعتذرت ريد عن الألفاظ النابية في نهاية البث.

وقالت: "كنت أتحدث أثناء تشغيل مقطع، وكما تعلمون، نحاول أن نجعل هذا العرض PG-13، لذلك أريد فقط أن أعتذر لأي شخص كان يستمع إلى ثرثرتي وراء الكواليس"، بحسب صحيفة "الإندبندنت".

وقد أثار قرار المحكمة العليا الأمريكية القاضي بإزالة الأسلاك الشائكة على الحدود مع المكسيك، أزمة في البلاد وسط دعوات من سكان ولاية تكساس لإعلان الاستقلال عن الولايات المتحدة الأمريكية.

إنفاذ القوانين

ووفق موقع أكسيوس الأمريكي، فقد طالب 26 مدعيًا عامًا جمهوريًا في رسالة الاثنين، إدارة بايدن "بإنفاذ القوانين التي تؤمن الحدود الجنوبية".

وتعد هذه الخطوة إظهارا لدعم مشرعي الحزب الجمهوري في تكساس، الذين يقاومون قرار المحكمة العليا الأمريكية، الذي سمح بإزالة الأسلاك الشائكة على الحدود الجنوبية.

أخبار ذات صلة
تكساس تعارض قرار بايدن بشأن الهجرة غير الشرعية (فيديو)

ويقول المدعون العامون في الرسالة، إن الرئيس بايدن فشل في واجبه الدستوري بالدفاع عن الولايات من "غزو" الحدود مع وصول عدد قياسي من المهاجرين إلى الحدود.

وتقول الرسالة الموجهة إلى بايدن ووزير الأمن الداخلي أليخاندرو مايوركاس، إن الحكومة الفيدرالية "يجب أن تعمل على وقف هذه الأزمة، لكنها ليست كذلك".

وقال المدعون العامون إنهم يدعمون جهود تكساس على الحدود، لكن لا تستطيع أي ولاية التعامل مع مثل هذا التدفق من الناس بمفردها.

وجاء في الرسالة: "إن إدارتك تساعد الأفراد على إكمال دخولهم غير القانوني إلى الولايات المتحدة"، وخلصت الرسالة إلى أن الحكومة الفيدرالية يجب أن تتدخل "لإنفاذ القانون وحماية الحدود".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com