بالأرقام.. ميركل تحسم فوزها في الانتخابات الألمانية ما لم تحدث مفاجأة

بالأرقام.. ميركل تحسم فوزها في الانتخابات الألمانية ما لم تحدث مفاجأة

المصدر: ارم نيوز

حسمت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية  تقديراتها  بالنسبة للانتخابات الألمانية  المُزمع عقدها في الرابع والعشرين من الشهر الجاري، بعودة  المستشارة أنغيلا ميركل، ما لم تحدث مفاجأة غير منظورة.

وأحد الموضوعات الرئيسة في الصحيفة  جاء تحت عنوان ”ميركل ستفوز“، لكن ذلك ليس خبرًا جيدًا بالنسبة لنا، حيث قالت: ”أرقام استطلاعات الرأي تؤكد حتى الآن فرص نجاح حزب ميركل ، الديمقراطي المسيحي، في انتخابات  البوندستاغ /البرلمان، والتي بناء على نتائجها يتم تشكيل حكومة جديدة وتعيين مستشار جديد للدولة“.

وأضافت أن ألمانيا ليست خارج  الموجة العالمية التي تخضع للمفاجآت  السياسية، إلا أن  الأرقام والتوجهات  تكاد تجزم بفرص فوز ميركل، فآخر الأرقام تظهر أن حزب ميركل يحظى بتأييد ضعف عدد الذين يؤيدون  أقوى منافسيه.

 وقالت الصحيفة الأمريكية النافذة إن الشعب الألماني لا يريد التغيير، وإنه أظهر التصاقًا أكثر بما تمثله ”ميركل“ وهي تعمم  الانطباع أنها ”أمّ“ الألمان وضامنة استقرارهم

 وكانت ميركل رفضت  دعوة منافسها على منصب المستشارية، المرشح الاشتراكي الديمقراطي مارتن شولتز، لإجراء مناظرة تلفزيونية ثانية تذاع على الهواء قبل بدء الانتخابات البرلمانية الألمانية لاعتقاده أنهما أخفقا في التطرق إلى موضوعات رئيسة تثير قلق الناخبين، تتعلق بالاقتصاد الرقمي ومستقبل سوق العمل والمعاشات والتعليم، خلال مناظرتهما الأولى في 3 سبتمبر الجاري.

وقال شولتز: ”مواطنو هذا البلد يستحقون إجراء مناظرة شاملة حول الأسئلة الأساسية التي تتعلق بمستقبل ألمانيا، ولهذا أدعو لإجراء مناظرة أخرى تبث على شاشات التلفزيون قبل بدء الانتخابات“.

غير أن ميركل، التي رفضت -منذ البداية- أي شيء غير تنظيم مناظرة واحدة، قالت إنها لا تعتزم تغيير رأيها بهذا الشأن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com