روسيا تحذر من التصعيد العسكري في شبه الجزيرة الكورية‎

روسيا تحذر من التصعيد العسكري في شبه الجزيرة الكورية‎
تفرض الأمم المتحدة عقوبات على كوريا الشمالية منذ العام 2006 بسبب برامجها للصواريخ الباليستية والنووية

المصدر: الأناضول

حذر مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة السفير فاسيلي نيبينزيا، الإثنين، من مغبة التصعيد العسكري بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة، وقال إن “الحلول العسكرية لا يمكن أن تحل قضايا شبه الجزيرة الكورية”.

وفي كلمة خلال جلسة طارئة لمجلس الأمن بشأن كوريا الشمالية، دعا نيبينزيا إلى ضرورة “التوصل إلى تسوية شاملة للقضايا النووية وغيرها من القضايا التي تعصف بشبه الجزيرة الكورية”.

وشدد على أن “الطريق الوحيد للتوصل إلى تسوية شاملة هو فقط من خلال القنوات الدبلوماسية السياسية بما في ذلك الاستفادة من جهود الوساطة التي يبذلها الأمين العام للأمم المتحدة” أنطونيو غوتيريش.

وأمس الأحد، قالت بيونغ يانغ إنها نجحت في إجراء اختبار قنبلة هيدروجينية يمكن تحميلها على صاروخ باليستي عابر للقارات.

وتأتي هذه التجربة بعد اختبارين آخرين أجرتهما بيونغ يانغ العام الماضي كما أنها التجربة السادسة منذ العام 2006.

وتفرض الأمم المتحدة عقوبات على كوريا الشمالية منذ العام 2006 بسبب برامجها للصواريخ الباليستية والنووية.

محتوى مدفوع