أمريكا والصين تدشنان آلية جديدة للتعاون بين جيشيهما

أمريكا والصين تدشنان آلية جديدة للتعاون بين جيشيهما

المصدر: الأناضول

وقّع الجانبان الصيني والأمريكي، الثلاثاء، اتفاقًا إطاريًا لتدشين آلية تعاون واتصال جديدة بين جيشي بلديهما.

جاء ذلك بحسب خبر نشرته صحيفة “تشاينا ديلي”، ذكر أن رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأمريكية، الجنرال جوزف دانفورد، التقى الثلاثاء، في العاصمة بكين، نظيره الصيني، فانغ فينغهوي.

وذكرت الصحيفة أن اللقاء جاء على هامش زيارة رسمية يجريها دونفورد للصين حاليًا، مشيرة إلى أن الزيارة تعد الأولى لمسؤول عسكري أمريكي بهذا المستوى، منذ تولي الرئيس، دونالد ترامب، مهام عمله رسميا في يناير/كانون الثاني الماضي.

رئيس الأركان الصيني، فانغ، قال إنه قيّم خلال لقائه مع نظيره الأمريكي، “التطورات الودية” بين  رئيسي البلدين، الأمريكي، دوالد ترامب، والصيني، شي جين بينغ.

وشدد على أن اتفاق التعاون بين الجيشين “هو الخيار الوحيد الصحيح” من أجل مصلحة الصين والولايات المتحدة، لافتًا إلى أن الطرفين “يمكنهما عمل شراكة رائعة”.

ولفت المسؤول العسكري، إلى أن الجيش الصيني، لديه رغبة في تعزيز الثقة والتفاهم المتبادلين مع نظيره الأمريكي، موضحًا أنهم عازمون على تعميق التعاون بين الكيانين العسكريين.

وتابع في السياق ذاته “كما نرغب في إدارة المخاطر والاختلافات بيننا بوسيلة مؤثرة ومناسبة”.

أما دانفور فأوضح أن الجيش الأمريكي سيواصل تطوير علاقاته مع نظيره الصيني، مشددًا على “ضرورة استفادة الطرفين من الفرص السانحة لهما من أجل تعميق التعاون بينهما لحل المشاكل بطرق بناءة”.

المسؤول العسكري الأمريكي أضاف في تصريحاته “وإذا كنا لا نملك القناعات نفسها في عدد من الموضوعات الصعبة،  فإننا نملك الالتزام نفسه بحلها”.

ووفق ذات المصدر، تبادل الجانبان وجهات النظر حول مسألة تطهير شبه الجزيرة الكورية، وبحر الصين الجنوبي، وتايوان من الأسلحة النووية، فضلا عن عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

ولم تذكر الصحيفة أي معلومات عن ماهية هذا الاتفاق، ولا كيفية الآلية الجديدة الخاصة بالتعاون العسكري بين البلدين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع