السلطات الإيرانية تعتقل 6 أشخاص لأنهم يُعلّمون النساء والرجال رقصة ”الزومبا“

السلطات الإيرانية تعتقل 6 أشخاص لأنهم يُعلّمون النساء والرجال رقصة ”الزومبا“

المصدر: إرم نيوز

أفادت تقارير بأن السلطات الأمنية الإيرانية اعتقلت، اليوم الأربعاء، 6 أشخاص بتهمة تعليم رقصة ”الزومبا“ للنساء والرجال، لأن الرقصة محظورة في إيران منذ بدء الثورة في العام 1979.

ونقلت قناة ”بي بي سي“ التلفزيونية البريطانية عن وسائل إعلام محلية تصريحات حميد دامغاني، القائد في الحرس الثوري الإيراني، قال فيها: ”إن امرأتين و4 رجال تم اعتقالهم من قبل الأجهزة الأمنية، بعد قيامهم بتعليم الفتيان والفتيات في مدينة شاهرود شمال شرق إيران، ممارسة الرقصات الغربية (الزومبا)“، مضيفًا أنه ”تم التعرف على هؤلاء الـستة بعدما نشروا تسجيلًا مصورًا على موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام“.

وأوضح المسؤول الإيراني أن ”الفيديو أظهر النساء وهن يرقصن إلى جانب الرجال من دون ارتداء الحجاب، وتم حذف الفيديو على الفور“.

وتفرض السلطات الإيرانية على النساء ارتداء الحجاب في الأماكن العامة منذ ثورة 1979، كما تحظر الرقصات الغربية، ولكن في كثير من الأحيان يرفض الإيرانيون الانصياع لقرارات النظام.

وفي منتصف يونيو/حزيران الماضي، وجهت ناشطات إيرانيات دعوة للاتحاد الإيراني ووزارة الشباب والرياضة، لرفع الحظر عن ممارسة رقصة الزومبا، الأمر الذي أثار غضب الكثير من المسؤولين الإيرانيين.

ورد الاتحاد الإيراني ووزارة الشباب والرياضة برسالة على هذه الدعوة، وتأكيد حظر ”رقصة الزومبا“ بسبب مخالفة ”الأيديولوجية الإسلامية“.

وقال مسؤول في الرابطة الدولية للرياضة للجميع ”تافيسا“، لـ ”قناة بي بي سي فارسي“: ”إن الجمعية ليس لها رأي في القرارات السياسية التي تتخذها إيران”، مضيفًا ”أن قرارات مجلس إدارة تافيسا يتخذها مجلس إدارتها“.

وقال وزير الرياضة الإيراني محمود كودرزي، في رسالة نشرها على موقع الوزارة: ”إن الهدف هو تطوير الألعاب الرياضية للجميع في إطار الأيديولوجية الإسلامية العليا والهيكل الرياضي لجمهورية إيران الإسلامية“.

وقالت الرسالة:“يرجى إصدار لائحة لحظر بعض الأنشطة مثل زومبا، التي تشمل الحركات الإيقاعية والرقص، وهي غير قانونية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com