أخبار

بوكو حرام تقتل 30 صيادًا في شمال شرق نيجيريا
تاريخ النشر: 08 أغسطس 2017 21:31 GMT
تاريخ التحديث: 08 أغسطس 2017 21:39 GMT

بوكو حرام تقتل 30 صيادًا في شمال شرق نيجيريا

كان أعضاء من فريق للتنقيب عن النفط خطفوا الشهر الماضي في منطقة حوض بحيرة تشاد المضطربة مما دفع السلطات للقيام بمحاولة إنقاذ خلفت ما لا يقل عن 37 قتيلًا.

+A -A
المصدر: رويترز

ذكر حاكم ولاية بورنو وسكان ومصادر عسكرية الثلاثاء أن متشددي جماعة بوكو حرام قتلوا ما لا يقل عن 30 صيادا في مداهمات لتجمعات سكانية حول بحيرة تشاد في شمال شرق نيجيريا.

وتأتي المداهمات في إطار هجمات متجددة تشنها الجماعة الإسلامية المتشددة التي أدت قبيل أحدث موجة من الهجمات إلى مقتل ما لا يقل عن 13 شخصا منذ أول يونيو حزيران.

وكان أعضاء من فريق للتنقيب عن النفط خطفوا الشهر الماضي في منطقة حوض بحيرة تشاد المضطربة مما دفع السلطات للقيام بمحاولة إنقاذ خلفت ما لا يقل عن 37 قتيلا بينهم أعضاء من الفريق.

ونفذ عملية الخطف فصيل من بوكو حرام متحالف مع تنظيم الدولة الإسلامية ينشط حول بحيرة تشاد.

وأبلغ كاشيم شيتيما، حاكم ولاية بورنو الواقعة في قلب التمرد، الصحفيين أن مسلحي بوكو حرام قتلوا أكثر من 30 شخصا في قرى مختلفة في أحدث موجة من الهجمات.

وقال سكان ومصادر عسكرية إن المتشددين نصبوا كمائن للصيادين في سلسلة من المداهمات من السبت إلى الإثنين في قرى قرب بلدة باجا النيجيرية الحدودية.

وتقع باجا على الحدود مع تشاد والنيجر والكاميرون وكانت في 2015 موقعا لقتال ضار بين المسلحين والقوات الكاميرونية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك