إيران تحاكم صحافيًا كشف وجود فساد في بلدية طهران – إرم نيوز‬‎

إيران تحاكم صحافيًا كشف وجود فساد في بلدية طهران

إيران تحاكم صحافيًا كشف وجود فساد في بلدية طهران

المصدر: طهران - إرم نيوز

بدأت محكمة الثورة في العاصمة الإيرانية طهران، اليوم الأحد، بمحاكمة الصحافي ياشار سلطاني، مدير موقع ”معماري نيوز“ الذي كشف حجم فساد المسؤولين في الحكومة المحلية لطهران، ما أثار موجة غضب داخل الأوساط الإيرانية.

وقال صادق كاشاني، محامي الصحافي ياشار سلطاني لوكالة أنباء ”إيسنا“، إن ”موكله وصل إلى مبنى محكمة الثورة لبدء محاكمته“، مشيرًا إلى أن ”جلسة المحاكمة لن تكون علنية“.

وأوضح كاشاني أن ”التهم الموجهة إلى الصحافي سلطاني كانت بسبب الشكوى التي رفعها أمين العاصمة طهران محمد باقر قاليباف ضده بعدما كشف حجم الفساد في عهده“.

وقاليباف من قيادات التيار المتشدد وضابط سابق في الحرس الثوري، وقد خسر الانتخابات الرئاسية التي جرت في أيار/ مايو الماضي.

وكان موقع ”معمار نيوز“ الذي يشرف عليه الصحافي ياشار سلطاني، كشف في 4 أيلول/ سبتمبر الماضي، قضايا اختلاس وفساد مالي كبير في بلدية طهران، مشيرًا إلى أن ”أمين العاصمة طهران محمد باقر قاليباف باع 200 من عقارات تملكها البلدية شمال طهران بقيمة سوقية تتجاوز 800 مليون دولار بأقل من نصف السعر وبالتقسيط إلى 150 من مسؤولين كبار ونواب في البرلمان“.

وأوضح التقرير الذي نشره الموقع الإخباري، أن ”الشخصيات التي حصلت على هذه العقارات تمت خارج إطار القانون“.

وفي الخامس من أيلول/ سبتمبر 2016، أقدمت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على حجب موقع ”معمار نيوز“ بأمر من السلطات القضائية بعد استدعاء مدير الموقع من قبل محكمة طهران المعنية بقضايا الصحافة ووسائل الإعلام.

وأمر الرئيس الإيراني حسن روحاني، منظمة التفتيش الإيرانية بالتحقيق في ”فضيحة“ بيع ممتلكات الدولة بأسعار رخيصة لمسؤولين حاليين وسابقين، مشددًا في الوقت ذاته على مواصلة عمل حكومته في مكافحة الفساد.

وأصدر روحاني أوامر للداخلية الإيرانية بجمع الوثائق من بلدية طهران حول تفاصيل بيع العقارات، مؤكدًا أنه ”سيتعامل بالطريقة نفسها مع فضيحة رواتب المسؤولين التي أدت إلى الإطاحة بأربعة من كبار البنوك والمصارف الإيرانية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com