تقرير أمريكي يحذّر من تنامي القوة البحرية الروسية في المتوسط 

تقرير أمريكي يحذّر من تنامي القوة البحرية الروسية في المتوسط 

المصدر: إرم نيوز

حذّر معهد دراسات الحرب الأمريكي، اليوم الجمعة، من تنامي القوة البحرية الروسية في منطقة البحر الأبيض المتوسط بقوله: ”إنها تعيق تحرك البحرية الأمريكية وتشكل خطرًا على المضايق الاستراتيجية، بما فيها مضيق هرمز في الخليج“.

وأشار في دراسة إلى أن روسيا نشرت الأسبوع الماضي 15 قطعة بحرية في المتوسط، بينما ضمنت تواجدًا عسكريًا دائمًا في سوريا، وخاصة بإنشاء قاعدة بحرية في مدينة طرطوس بسوريا بموجب اتفاق عسكري تم توقيعه مع دمشق في كانون الثاني/ ينايرالماضي، لتجديد تأجير القاعدة البحرية لمدة 49 سنة أخرى.

وقال التقرير الأمريكي: ”إن تنامي القوة البحرية الروسية وقيام موسكو بإقامة تواجد عسكري دائم في منطقة البحر المتوسط  يهدفان في المقام الأول إلى تحدي الولايات المتحدة وقدرتها على التحرك في هذه المنطقة، مما يشكل خطرًا على الخاصرة الجنوبية لحلف الناتو“.

ولفت التقرير إلى قيام الأسطول الروسي في البحر الأبيض المتوسط بإطلاق صواريخ كروز على قواعد داعش في سوريا في شهري أيار/مايو وحزيران/يونيو الماضيين، مشيرًا إلى أن الهجوم أظهر قدرة القوات الروسية على القيام بهجمات منسقة وتنامي قدراتها الدفاعية الأمامية في البحر والبر.

كما لفت التقرير إلى أن ”الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يستغل الحرب في سوريا لاختبار الأسلحة الحديثة بما فيها الصواريخ المضادة للسفن من طراز بي800 فائقة السرعة، مضيفًا أن القوات الروسية في البحر المتوسط سيتم تعزيزها بسفن عسكرية متقدمة مجهزة بأحدث الأسلحة مثل صواريخ كروز متوسطة وبعيدة المدى“.

ووفقًا للتقرير، فمن المتوقع أن ”تواصل روسيا المتحالفة مع إيران تعزيز قواتها في حوض البحر الأبيض المتوسط، مما يعرض قدرة البحرية الأمريكية على المناورة للخطر، كما أن تنامي هذه القوات وتحالفاتها وإنشاء قواعد جديدة يشكل خطرًا على الممرات المائية التجارية، بما فيها قناة السويس ومضيق هرمز وباب المندب على المدى البعيد“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com