إيران تبتز إقليم كردستان بقطع مياه نهر حيوي

إيران تبتز إقليم كردستان بقطع مياه نهر حيوي

المصدر: بغداد - إرم نيوز

تصاعدت حدة التصريحات من جانب إقليم كردستان بعد قطع إيران تدفق المياه عن نهر ”الزاب الصغير“، الذي ينبع من الحدود الإيرانية نحو مدينة السليمانية في إقليم كردستان، وسط تحذيرات من جفاف النهر خلال أيام قليلة إذا لم تتدخل الحكومة الاتحادية.

وقال عضو لجنة الموارد المائية وعضو الحزب الديمقراطي الكردستاني إن منع السلطات الإيرانية تدفق المياه يأتي كورقة ضغط ضد إجراء الاستفتاء في الإقليم، ومن المحتمل أن تقوم بإجراءات أخرى تجاه تلك القضية“.

وأضاف في تصريح لـ“إرم نيوز“ أننا عقدنا عدة اجتماعات مع وزير الموارد المائية في حكومة بغداد حسن الجنابي ومنذ مدة طويلة، لحل تلك القضية، لكن دون جدوى، مما يعطي صورة واضحة لانتهاك إيران لقوانين المياه الدولية التي لا تسمح بقطع المياه عن دولة أخرى، واستخدامه كورقة ابتزاز“.

وما زالت أزمة المياه بين إقليم كردستان وإيران مستمرة منذ أيام، وتعتمد محافظة السليمانية في إقليم كردستان على مياه نهر الزاب الصغير“ الزاب بجوك“ في تغذية بحيرة دوكان الشهيرة التي تعتمد المحافظة عليها بالماء الصالح للشرب، وهي مصدر لسقي الأراضي الزراعية، حيث تتفرع من البحيرة عدة روافد تسقي آلاف الدونمات في المدينة.

السدود الإيرانية

وتسعى السلطات الإيرانية عبر منع تدفق مياه الزاب إلى إقامة سدٍ مائي عليه في منطقة ”سَردشت“ الواقعة في المناطق الكردية الواقعة غرب إيران.

وكشف النائب في البرلمان العراقي أمين بكر أن الحكومة الإيرانية تقوم ومنذ سنوات عدة ببناء سدين كبيرين على هذا النهر من الجانب الإيراني، ورغم تنبه الحكومة العراقية إلى أنها لم تتخذ أي إجراءات حقيقية رادعة لوقف بناء السدين.

وأضاف بكر في تصريح له أن السد الإيراني اكتمل بناؤه ويسمى ”سد كولكه“ في مدينة سردشت وقدرته التخزينية للمياه 800 مليون متر مکعب، مشيرًا إلى وجود برنامج إيراني لإعادة الماء إلى بحيرة ”ورنه“ التي جفت منذ سنوات وتحاول احياءها من مياه نهر الزاب الصغير.

كما استغرب بكر من صمت الحكومة والتغاضي عن الانتهاك الصارخ الذي لحق بكمية العراق المائية دون مراعاة القوانين الدولية المتعلقة بالمياه العابرة للحدود، وأن العراق يدفع بامواله وأبنائه وبمستقبله من أجل خدمة إيران وتنفيذ مشروعها“.

وبدأت ملامح جفاف وأزمة مائية تظهر في مدينة السليمانية خاصة في المناطق الحدودية التي تأثرت كثيرًا بقطع المياه عن المحافظة، حيث شكا فلاحون من انخفاض منسوب المياه في مجرى النهر الذي يصب في بحيرة دوكان غربي السليمانية.

وتضم المناطق المحاذية للنهر نحو 19 مشروعاً لتربية الأسماك التي تنتج سنوياً نحو 400 طن من لحوم الأسماك و17 مقلعًا لانتاج الحصى والرمل، فضلًا عن إرواء آلاف رؤوس المواشي.

وتقع منابع نهر الزاب الصغير شمال غربي إيران ويمتد لمسافة 402 كم داخل العراق، يعتبر من أحد الروافد المهمة لنهر دجلة، حيث يصب في نهر دجلة شمال مدينة بيجي بعد مروره بمنطقة التون كوبري. كما أنه أهم الموارد المائية في كركوك، حيث تعتبر مياهه مصدرا مهما لمياه الشرب.

ونفى القنصل الإيراني في السليمانية معرفة سبب منع تدفق المياه، مؤكدًا تلقيه بلاغات من المسؤولين المحليين حول القضية.

وقال: ”لا أعلم سبب قطع مياه نهر الزاب الصغير، وهل هو قرار اقتصادي أو سياسي أو حاجة داخلية لتأمين المياه للزراعة في إيران“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة