أمريكا: الأسد يستعد لهجوم كيماوي جديد.. وتتوعده بدفع ”ثمن باهظ“

أمريكا: الأسد يستعد لهجوم كيماوي جديد.. وتتوعده بدفع ”ثمن باهظ“

المصدر: رويترز

قال البيت الأبيض، الثلاثاء، إن النظام السوري يستعد -فيما يبدو- لشن هجوم جديد بالأسلحة الكيماوية.

وأضاف البيت الأبيض في بيان، أن ”سوريا تقوم بتجهيزات مماثلة لتلك التي اتخذت قبل هجوم بالأسلحة الكيماوية في الرابع من أبريل/ نيسان، أسفر عن مقتل عشرات المدنيين ودفع الرئيس دونالد ترامب إلى إصدار أمر بتوجيه ضربة بصواريخ كروز على قاعدة جوية سورية“.

وحذر البيان الرئيس السوري بشار الأسد، من أنه سيدفع ”ثمنًا باهظًا هو وجيشه إذا نفذ هجومًا من هذا النوع“.

وأمر ترامب بالضربة على قاعدة ”الشعيرات“ الجوية في سوريا في نيسان/ أبريل الماضي، ردًا على هجوم قالت واشنطن إن الحكومة السورية نفذته باستخدام غاز سام أودى بحياة 70 شخصًا على الأقل في منطقة خاضعة لسيطرة المعارضة المسلحة.

ووضعت الضربة الولايات المتحدة في مواجهة مع روسيا التي تنشر مستشارين في سوريا يساعدون الأسد حليفها المقرب.

ووصف المسؤولون الأمريكيون التدخل حينها بأنه ”لمرة واحدة الهدف منه منع وقوع هجمات بالأسلحة الكيماوية في المستقبل وليس توسعًا لدور الولايات المتحدة في الحرب السورية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com