مرشح للرئاسة: إيران لم تحظ بالإدارة التي تستحقها منذ 38 عامًا

مرشح للرئاسة: إيران لم تحظ بالإدارة التي تستحقها منذ 38 عامًا

المصدر: طهران - إرم نيوز

قال المرشح البارز للانتخابات الرئاسية في إيران، إبراهيم رئيسي، إن إيران ”لم تحظ بالإدارة التي تستحقها بعد مرور 38 عاماً (على الثورة الإسلامية)“.

وأشار رئيسي، المحسوب على التيار المحافظ في إيران،  خلال كلمة ألقاها اليوم السبت، في إطار حملته الانتخابية، بالعاصمة طهران، انتقد فيها إدارة منافسه الأبرز في الانتخابات، حسن روحاني، إلى أن الإدارات المتعاقبة ”فشلت في تلبية متطلبات الشعب“، وأنه بالرغم من الموارد الكبيرة للبلاد، لم تحل أزمة البطالة، التي يعاني منها 30% من الشباب في البلاد، وفق وكالة الأناضول.

وأكد أن الفساد والرشى أثرت سلباً على التنمية في إيران، وأن المسؤول عن ذلك هو حكومة روحاني، لافتاً إلى تزايد اتساع الفجوة بين الفقراء والأغنياء.

ومن جانبهم، قابل أنصار رئيسي خطابه، بهتافات مناهضة للولايات المتحدة وإسرائيل، وأخرى من قبيل ”دولة، عمل، وكرامة“، و“تغيير من أجل الشعب“.

ومن المقرر أن تجري الانتخابات الرئاسية بإيران في 19 مايو/أيار المقبل، ويتنافس فيها 6 مرشحين.

ويخوض الانتخابات كل من  الرئيس الحالي حسن روحاني، و“محمد باقر غاليباف“ (رئيس بلدية طهران)، و“إسحاق جيهانغيري“ (النائب الأول لروحاني)، و“مصطفى هاشمي طبا“ (الذي تولى منصب نائب الرئيس خلال عهدي الرئيسين هاشمي رفسنجاني ومحمد خاتمي)، و“مصطفى ميرسليم“ (رئيس المجلس المركزي لحزب الائتلاف الإسلامي)، وفضلاً عن إبراهيم رئيسي، الذي يدير ضريح ووقف ”الإمام رضا“ في مدينة مشهد (شمال شرق).

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com