أخبار

قانون الإنترنت يثير الخلاف بين غول وحليفه أردوغان
تاريخ النشر: 13 فبراير 2014 21:19 GMT
تاريخ التحديث: 13 فبراير 2014 21:19 GMT

قانون الإنترنت يثير الخلاف بين غول وحليفه أردوغان

المعارضون يعتبرون أن القانون الجديد يخنق حرية التعبير، وأمام جول حوالي عشرة أيام أخرى للتصديق أو الاعتراض عليه.

+A -A

اسطنبول – قال الرئيس التركي عبد الله غول الخميس إنه يرى مشاكل في مشروع قانون مثير للجدل يدعمه رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان يشدد رقابة الحكومة على الإنترنت.

وتغص مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع تبادل ملفات الفيديو بتسجيلات منسوبة لوزراء -بينهم اردوغان- وحلفائهم في الشركات مقدمة كدليل على ارتكاب مخالفات ترتبط بفضيحة كسب غير مشروع شغلت تركيا على مدى شهور.

وأمام جول حوالي عشرة أيام أخرى للتصديق على القانون أو الاعتراض عليه. ويقول معارضون إن القانون يخنق حرية التعبير.

وقال اردوغان إن القانون الجديد الذي فجر مظاهرات احتجاج في اسطنبول مطلع الأسبوع ضروري لحماية الخصوصية.

وسيسمح القانون لهيئة الاتصالات بمنع الوصول إلى مواد في غضون أربع ساعات دون قرار مسبق من المحكمة.

وقال جول للصحفيين في مؤتمر صحفي ”هناك مشكلة أو مشكلتان (في مشروع القانون). نعمل على حلها.“

وسيكون تحدي الحكومة والاعتراض على مشروع القانون أمرا غير مألوف بالنسبة لغول وسيضعه في خلاف مع أردوغان حليفه منذ فترة طويلة ويواجه ضغوطا بسبب فضيحة فساد قبل أسابيع من انتخابات محلية حاسمة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك