موسكو: داعش يسعى للوحدة مع ”النصرة ”والقاعدة

موسكو: داعش يسعى للوحدة مع ”النصرة ”والقاعدة

المصدر: موسكو - إرم نيوز

أعلن رئيس جهاز الأمن والمخابرات الفيدرالي الروسي إلكسندر بورتنيكوف أن تنظيم داعش المتشدد يجري اتصالات مع جبهة النصرة والقاعدة من أجل إنشاء شبكة عالمية موحدة، فيما أعلنت مصادر الأجهزة الأمنية الروسية عن اعتقال خلية ”إرهابية“ يبلغ عدد أفرادها 12 من مواطني عدد من بلدان آسيا الوسطى، في كالينينغراد غرب روسيا .

وقالت المصادر إن مجموعة ”الإرهابيين“ تنتمي إلى منظمة ”الجهاد الإسلامي“ المحظور نشاطها في روسيا بموجب قرار المحكمة الروسية العليا.

وكشفت المصادر أن أفراد هذه المجموعة كانوا قد انتقلوا للإقامة في كالينينغراد منذ 4 سنوات تفرغوا خلالها لتجنيد الشباب هناك، ومنهم من شارك في العمليات القتالية في صفوف ”داعش“ في سوريا.

ونقلت وكالة أنباء ”انترفاكس“ عن مصادر جهاز الأمن والمخابرات الفيدرالي نبأ اعتقال زعيم هذه الخلية الذي كان مطلوبًا من جانب أجهزة الأمن في اوزبكستان في اتهامات تتعلق بنشاط إرهابي.

 ومن المنتظر ترحيل عدد من المتهمين إلى بلدانهم للمثول أمام التحقيقات وقضاء فترة العقوبة هناك.

وفي موسكو يتوقف المراقبون بالكثير من التعليقات والتحذيرات تجاه ما أعلنه إلكسندر بورتنيكوف رئيس جهاز الأمن والمخابرات الفيدرالي الاربعاء، في مؤتمر الأمن الدولي السادس الذي يواصل أعماله لليوم الثاني على التوالي بدعوة من وزارة الدفاع الروسية، حول الاتصالات التي تجرى بين تنظيم ”داعش“ وعدد من  التنظيمات الإرهابية الأخرى من أجل التوصل إلى تشكيل شبكة عالمية موحدة ، إلى جانب ما يبذله من جهود من أجل تشكيل شبكات جديدة في أفغانستان واليمن وأفريقيا.

 وقال بورتنيكوف ”إن قيادات أكبر التنظيمات الإرهابية في العالم، مثل داعش وجبهة النصرة، وكذلك فلول التنظيمات السابقة مثل ”القاعدة“ بدأت في تغيير أساليبها بعد أن أضحت مهددة بالتدمير الكامل في مواقعها السابقة، فيما دعا إلى ضرورة توحيد الجهود، وإنشاء مركز موحد للمعلومات، حول التنظيمات والمتعاملين معهم.

وأضاف “ أن قادة الجماعات الإرهابية الدولية الكبرى، مثل ”داعش“ و“جبهة النصرة“، بعد أن أدركوا أنهم يواجهون خطر الاندثار من المناطق التي يسيطرون عليها، بدأو بتغيير تكتيكاتهم“.

 ودعا المسؤول الأمني الروسي الولايات المتحدة والدول الأخرى لنبذ الخلافات السياسية، والعمل من أجل التقارب والتنسيق فيما بينها لمكافحة الإرهاب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com