أخبار

ترامب يطالب ألمانيا بتعويضات مالية مقابل الدفاع عنها
تاريخ النشر: 18 مارس 2017 14:18 GMT
تاريخ التحديث: 18 مارس 2017 16:00 GMT

ترامب يطالب ألمانيا بتعويضات مالية مقابل الدفاع عنها

ترامب يقول إن ألمانيا مدينة بمبالغ مالية كبيرة لمنظمة حلف شمال الأطلسي "الناتو" وللولايات المتحدة نظير الدفاع عنها.

+A -A
المصدر: واشنطن – إرم نيوز

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اليوم السبت، في تغريدة عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر، إن برلين ”مدينة بمبالغ مالية طائلة“ لمنظمة حلف شمال الأطلسي (ناتو) وللولايات المتحدة نظير الدفاع عن ألمانيا، وذلك غداة اجتماعه في البيت الأبيض مع المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل.

وتابع على تويتر ”بصرف النظر عما سمعتموه من الأخبار الزائفة، فقد حظيت بلقاء عظيم مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل“.

واستطرد يقول ”ومع ذلك، فألمانيا تدين بمبالغ طائلة من المال لمنظمة حلف شمال الأطلسي، وللولايات المتحدة، يجب أن يتم دفعها مقابل الدفاع القوى، باهظ التكاليف الذى يقدم لألمانيا“.

وفي مؤتمر صحفي مشترك مع ميركل، أمس الجمعة، كان ترامب قال إنه في اجتماع غداء ”أكدت للمستشارة ميركل دعمي القوي لمنظمة حلف شمال الأطلسي، وكذلك الحاجة إلى أن يدفع حلفاؤنا في الناتو حصتهم العادلة لتغطية تكاليف الدفاع. دول عديدة تدين بمبالغ طائلة من المال عن السنوات الماضية، وهذا أمر ظالم جدا للولايات المتحدة. وينبغي أن تدفع هذه الدول ما عليها“.

وقال ترامب، إنه شكر ميركل لالتزام ألمانيا بزيادة مساهمتها في حلف شمال الأطلسي إلى 2 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي.

وفي البيت الأبيض، قالت ميركل إنها وترامب ناقشا مساهمة برلين في حلف شمال الأطلسي واستمرار المشاركة العسكرية الألمانية في أفغانستان.

وأقر ترامب بالدور الألماني، قائلا ”أريد أن أشكر المستشارة على دورها القيادي في دعم منظمة حلف شمال الأطلسي وجهودها في أفغانستان. جاء ذلك بتكلفة كبيرة، بما في ذلك مقتل أكثر من 50 من الجنود الألمان الذين نجل كثيرا تضحيتهم“.

ولترامب تاريخ من التشكيك في حلف شمال الأطلسي، والشكوى من فشل أعضاء التحالف في تحقيق هدف الإنفاق الدفاعي البالغ 2 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي.

ودأب ترامب منذ توليه منصبه في 20 كانون ثان/ يناير الماضي، على اتخاذ نسق ثابت بإطلاق رسائل ملتهبة على تويتر، وخصوصا في عطلة نهاية الأسبوع،

وكان وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، قد هدد بأن الولايات المتحدة سوف تقلص اسهاماتها للناتو إذا لم تقم الدول الأعضاء فيه بزيادة حجم انفاقها الدفاعي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك