أعضاء الكنيست العرب يدعون لرفع الأذان بمكبرات الصوت فوق منازل البلدات العربية

أعضاء الكنيست العرب يدعون لرفع الأذان بمكبرات الصوت فوق منازل البلدات العربية

المصدر: معتصم محسن - القدس المحتلة

دعا أعضاء عرب في الكنيست الإسرائيلي، اليوم الأحد، إلى رفع الأذان فوق أسطح المنازل فيالبلدات العربية بالداخل المحتل كافة تضامنًا مع أهالي المدن الفلسطينية المحتلة التي سيتم تطبيق قرار الاحتلال الإسرائيلي القاضي بمنع الأذان بمكبرات الصوت فيها.

ويعتزم أعضاء الكنيست تنظيم مجموعة من الأنشطة والفعاليات الاحتجاجية خلال الأيام المقبلة، تتضمن تنظيم مظاهرات أمام الكنيست ووزارات إسرائيلية حساسة، إلى جانب إطلاق تظاهرات شعبية تزامنًا مع الاحتفال بيوم الأرض الذي يصادف 31 مارس الجاري.

وقال مسعود غنايم النائب العربي في الكنيست، في تصريحات لـ ”إرم نيوز“ إن ”المجلس المركزي للجنة المتابعة العربية، وخلال الاجتماع الأول الذي عقد مساء أمس وضم  كل الأحزاب والحركات السياسية العربية الفلسطينية في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 48، ناقش التحديات الكبيرة التي يواجهها فلسطينيو 48 مثل قضية منع الأذان“.

وأضاف أنه سيتم التوجه بمذكرات احتجاج إلى هيئات دولية على اعتبار أن هذا القانون يمس حرية العبادة والشعائر الدينية، مؤكدًا أن أعضاء الكنيست العرب سيقومون بالتصويت ضد تلك القوانين العنصرية والعمل على إعاقتها.

وكان الكنيست الإسرائيلي قد أقر قبل يومين، بالقراءة التمهيدية قانون منع الأذان في مساجد القدس والداخل المحتل، بصيغته المعدّلة.

واستثنى القانون ما يسمى ”زامور السبت“ من القرار، الذي يعلن فيه دخول يوم السبت المقدس وفق تعاليم الديانة اليهودية، في حين ينص القرار على حظر الأذان من الساعة الحادية عشرة ليلًا حتى السابعة صباحًا، ما يمنع رفع الأذان وقت صلاة الفجر.

ويفرض القانون غرامات تصل إلى 1200 دولار على المساجد التي ستمتنع عن تطبيق القانون، في حال إقراره بشكل نهائي.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com