6 دول أوروبية قد تنسحب من ”اليورو“.. فما هي الأسباب؟

6 دول أوروبية قد تنسحب من ”اليورو“.. فما هي الأسباب؟

المصدر: لندن - إرم نيوز

من المحتمل أن تحذو 6 دول أوروبية حذو بريطانيا وتعلن انسحابها من  اليورو، نظرًا للخلافات الحادة بين الدول الأعضاء بشأن جدوى الإبقاء على الاتحاد الأوروبي. الدول الست، بحسب صحيفة ”ديلي اكسبرس“ البريطانية، هي اليونان وإيطاليا وإسبانيا وأيرلندا والبرتغال وقبرص، و قد تنسحب تباعًا في أي وقت.

الصحيفة أوردت الأسباب التالية لانسحاب تلك الدول.

اليونان

تعاني هذه الدولة من مصاعب مالية شديدة، ويتهم المسؤولون فيها الاتحاد الأوروبي بمحاولة إخضاع الحكومة لشروط مساعدات قاسية.

إيطاليا

ترزح تحت أكبر دين عام في دول الاتحاد الأوروبي، وليس هناك أي مؤشرات حقيقية على معاودة النمو الاقتصادي، ورغم ذلك فإن المفوضية الأوروبية تقوم بزيادة الضغط على الحكومة الإيطالية ما يضعها أمام خيارين، إما الانهيار الاقتصادي الكامل أو الانسحاب من اليورو.

إسبانيا

 تعاني من مشكلة بطالة حادة، ويزيد الدين على السقف المحدد من قبل الاتحاد الأوروبي، في حين لا توجد هناك مؤشرات حقيقية للانتعاش، ما قد يؤدي إلى أزمة اقتصادية كبيرة في البلاد.

أيرلندا

يتعرض اقتصاد أيرلندا لمشكلة حقيقية بعد انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وهناك من يعتقد بأن بقاء هذا البلد ضمن المملكة المتحدة خارج اليورو أفضل من بقائه في الاتحاد وخروجه من بريطانيا، باعتبار الأخيرة أكبر شريك تجاري له.

البرتغال

مثل جارتها إسبانيا، تعاني من مشكلات اقتصادية حادة وخاصة مشكلة البطالة، رغم انخفاضها مؤخرًا، إلا أن الدين العام لا يزال مرتفعًا، وهناك احتمال أن يقرر هذا البلد معالجة مشكلاته خارج الاتحاد الأوروبي دون أي شروط مهينة.

قبرص

 تعتبر أزمتها المالية أقل سوءًا من أزمة اليونان، وقد أعلنت عن سلسلة من الإصلاحات الاقتصادية بما فيها فرض قيود على رؤوس الأموال، لكن الدين لا يزال مرتفعًا ويعاني نحو 10% من القبارصة من مشكلات مالية حادة، إذ إنهم غير قادرين على تحمل تكاليف الإيجارات والتدفئة وخدمات أخرى.