أمريكا تتهم روسيا بقصف حلفاء لها بسوريا.. وموسكو تنفي

أمريكا تتهم روسيا بقصف حلفاء لها بسوريا.. وموسكو تنفي

المصدر: وكالات - إرم نيوز

قال أكبر قائد عسكري أمريكي في العراق، إن طائرات روسية وسورية قصفت مواقع يسيطر عليها تحالف عربي سوري مدعوم من الولايات المتحدة قرب بلدة الباب السورية، الثلاثاء الماضي، ما أدى لسقوط ضحايا، لكن موسكو نفت ذلك.

وقال اللفتنانت جنرال ستيفن تاونسند خلال إفادة صحافية بوزارة الدفاع الأمريكية: ”بالأمس قصفت بعض الطائرات الروسية وطائرات النظام بعض القرى التي أعتقد أنهم ظنوا أن داعش يسيطر عليها لكن على الأرض في حقيقة الأمر كانوا بعضًا من قوات تحالفنا العربي السوري“.

وأضاف تاونسند أن ”تلك القرى قريبة من الباب وتبعد 15 أو 20 كيلومترًا عن مدينة منبج“.

وأشار إلى أن ”القوات الأمريكية في المنطقة على مسافة أربعة أو خمسة كيلومترات لاحظت الضربات واتصل الجيش الأمريكي بنظرائه الروس من خلال خط طوارئ وبعدها توقف القصف“.

في المقابل، نفت وزارة الدفاع الروسية، ما ذكره تاونسند، وقالت في بيان إن ”الطيران الروسي أو السوري لم يقصف مواقع لقوات مدعومة أمريكيًا في سوريا“.

وأضاف البيان أن ”مسؤولين أمريكيين أجروا اتصالًا مع نظرائهم الروس على خلفية احتمال قصف قوات مدعومة أمريكيًا“.

وأوضح أن ”المسؤولين الروس أخذوا بعين الاعتبار الإحداثيات التي قدمها الجانب الأمريكي، تفاديًا لوقوع أية حوادث“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com