الرئيس الروسي بوتين
الرئيس الروسي بوتينرويترز

ماذا يُبيّت بوتين لأوكرانيا من وراء اتهامها بتنفيذ الهجوم الإرهابي؟

قال موقع "بلومبيرغ" الأمريكي إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ذهب إلى اتهام كييف بالضلوع في هجوم موسكو، رغم إعلان تنظيم "داعش" مسؤوليته عن الهجوم الإرهابي، ما يُنذر بقرارات محتملة بشأن خطط الكرملين لتصعيد الهجمات على أوكرانيا.

وأكد بوتين، في خطاب متلفز في أعقاب الهجوم، أنه تم إعداد وسيلة لأربعة مشتبه بهم من الجانب الأوكراني لعبور الحدود إلى أوكرانيا، لكن أجهزة الأمن الروسية قبضت عليهم جميعاً.

أخبار ذات صلة
أعلن الحداد في روسيا.. بوتين يتهم أوكرانيا ويتوعد منفذي هجوم موسكو

وقال تشارلز ليتشفيلد، نائب مدير مركز الاقتصادات الجيولوجية التابع للمجلس الأطلسي في واشنطن: "إن مسار الكرملين لعكس هذا الأمر واضح، وهو أنه يتعلق بالحرب في أوكرانيا".

يأتي هذا رغم نفي المسؤولين في كييف بشكل استباقي أي دور لهم في الهجوم، واصفين إياه بأنه عملية ملفّقة من قبل الكرملين، فيما نشر تنظيم "داعش" صورة للرجال الذين قال إنهم نفّذوا الهجوم، ولم يكن لدى المسؤولين الأمريكيين والأوروبيين أي شك في ادعاءات تنظيم "داعش".

أخبار ذات صلة
شاهد.. لحظة بدء الهجوم المسلح الدموي في موسكو (فيديو)

وقال الموقع الأمريكي إن ما حصل يُنذر بقرارات مشؤومة محتملة بشأن خطط الكرملين لتصعيد الهجمات على أوكرانيا، بعد أن ادّعى بوتين حصوله على تأييد غير مسبوق بنسبة 87% في الانتخابات الرئاسية التي جرت الأسبوع الماضي، ومع انتشار الشائعات حول تحرّك القوات الروسية على نطاق واسع لمحاولة الاستيلاء على المزيد من الأراضي الأوكرانية.

وردًّا على ذلك، أشار الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إلى أن الرئيس الروسي يسعى إلى اتهام الآخرين بالهجوم، قائلاً، عبر قناته على تطبيق تيليغرام: "ما حدث بالأمس في موسكو واضح.. بوتين وغيره من الحثالة يحاولون إلقاء اللوم على شخص آخر".

ويرى موقع "بلومبيرغ" أنه من المرجح أن تعكس تعليقات بوتين حتى الآن جهوده حول قراره بغزو أوكرانيا.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com