أخبار

نائب إيراني لـ"إرم": لن نوقف محطة فوردو أو نطنز
تاريخ النشر: 11 ديسمبر 2013 12:09 GMT
تاريخ التحديث: 11 ديسمبر 2013 12:14 GMT

نائب إيراني لـ"إرم": لن نوقف محطة فوردو أو نطنز

عضو مجلس النواب الإيراني محمد حسن آصفري يحذّر من عودة بلاده إلى مواقفها السابقة تجاه عملية تخصيب اليورانيوم.

+A -A
المصدر: طهران- (خاص) من أحمد السعدي

قال عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس النواب الإيراني، محمد حسن آصفري، أن طهران لن توقف محطة فوردو لتخصيب اليورانيوم القريبة من ”قم“ الدينية أو محطة نطنز الواقعة قرب ”كاشان“ وسط إيران.

وحذر النائب آصفري في حديثه لمراسل شبكة ”إرم“ من عودة بلاده لمواقفها السابقة تجاه عملية تخصيب اليورانيوم، مطالباً في الوقت ذاته الولايات المتحدة الأمريكية بالعمل وفق إتفاق جنيف الأخير بين طهران والغرب.

وأشار النائب الإيراني إلى تصريحات الرئيس باراك اوباما التي قال فيها أن اتفاق جنيف لم يضمن حق تخصيب اليورانيوم، مشيراً إلى أن:“تصريحات اوباما للدعاية الإعلامية، لأنه يخضع تحت سطوة الصهاينة“، بحسب قوله.

ولفت آصفري إلى أن طهران لن تعطي أي أهمية لتصريحات الرئيس الأمريكي المتعلقة بعملية التخصيب، مبيناً أن الغرب أثبت فشله في المفاوضات النووية مع طهران.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك