السجن لأعضاء خلية متشددة خططت لاستهداف مصالح روسية في إسبانيا

السجن لأعضاء خلية متشددة خططت لاستهداف مصالح روسية في إسبانيا

حكم القضاء الإسباني، الجمعة، على زعيم خلية متشددة نشطت في برشلونة بالسجن 10 سنوات، وسجن 3 آخرين من أعضائها 8 سنوات بتهمة التخطيط لهجمات ضد أهداف روسية في المدينة.

وقالت المحكمة الوطنية في مدريد عبر بيان، إنها دانت " 4 أعضاء في خلية إرهابية متشددة مقرها برشلونة حددوا أهدافًا روسية لتنفيذ هجمات ضدها في عاصمة كتالونيا" شمال شرق إسبانيا.

وأضافت المحكمة المسؤولة بشكل خاص عن قضايا الإرهاب، أنها برأت شخصين آخرين.

كانت هذه الخلية على تواصل مع "داعش" عبر نظام معقد باستخدام سلسلة من التطبيقات المختلفة صادق عليها القسم التكنولوجي للتنظيم
القضاة

وجاء في البيان أن زعيم الخلية "بدأ في تحديد الأهداف المحتملة، لا سيما المصالح الروسية في عاصمة كتالونيا"، وأنه كان في "انتظار الحصول على مواد حربية"، موضحة أنه تلقّى تدريبًا على "استخدام متفجرات وسكاكين وشن هجمات كبيرة باستخدام سيارات مفخخة".

ووفق القضاة، كانت هذه الخلية على تواصل مع تنظيم "داعش" الإرهابي "عبر نظام معقد باستخدام سلسلة من التطبيقات المختلفة صادق عليها القسم التكنولوجي" للتنظيم.

وقالت المحكمة إن الخلية التقطت أيضًا "صورًا لأماكن رمزية في برشلونة".

أخبار ذات صلة
إسبانيا تعتقل مغربيًا حاول تجنيد أشخاص لصالح داعش

وشهد إقليم كتالونيا، في العام 2017، هجومًا مزدوجًا أسفر عن مقتل 16 شخصًا في عاصمته برشلونة، وتحديدًا في شارع رامبلاس الشهير وفي منتجع كامبريلس الساحلي.

وتعرضت إسبانيا، في 11 آذار/مارس 2004، لأشد هجوم دموي في أوروبا، عندما انفجرت عبوات ناسفة في 4 قطارات في محطة أتوتشا في مدريد، ما أسفر عن مقتل 191 شخصًا وإصابة حوالي 2000.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com