وزير الخارجية الإيطالي أنطونيو تاياني
وزير الخارجية الإيطالي أنطونيو تايانيأ ف ب

على طريقة جنوب لبنان.. إيطاليا تقترح "إدارة أممية" لغزة بعد الحرب

قال وزير الخارجية الإيطالي أنطونيو تاياني، إنّ وجود قوات للأمم المتحدة شبيهة بتلك المنتشرة في جنوب لبنان "يمكن أن يكون ضروريًا لإدارة مرحلة ما بعد الحرب على غزة".

وأضاف تاياني أن قطاع غزة "يجب أن يكون جزءًا من الدولة الفلسطينية المستقبلية، مع احتمال وجود قوات أممية لإدارة المرحلة القادمة"، وفق ما نقلت وكالة "نوفا" الإيطالية للأنباء.

أخبار ذات صلة
الغموض يكتنف مستقبل غزة ما بعد الحرب

وخلال انعقاد مجلس الشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي في بروكسل، أعرب الوزير الإيطالي عن اعتقاده بأن "المنظمة الوحيدة التي تتمتع بالشرعية لحكم الدولة الفلسطينية هي السلطة الوطنية الفلسطينية، التي يجب عليها بطبيعة الحال تعديل وتحديث نفسها".

وزير الخارجية ونائب رئيسة الوزراء الإيطالية، أضاف أنّه "في المرحلة الانتقالية، يمكن أن يكون هناك وجود للأمم المتحدة، وأن يكون هناك وجود لما يشابه قوات "اليونيفيل" العاملة على الحدود بين إسرائيل ولبنان، لتجنب العودة إلى الماضي"، وأكد أن بلاده "على استعداد للقيام بدورها إذا طلب منها ذلك".

وتُعد إيطاليا طرفًا فاعلًا في قوات "اليونيفيل" التابعة للأمم المتحدة والمنتشرة على الحدود اللبنانية الإسرائيلية، وتسهم بألف جندي في البعثة الأممية.

ومؤخرًا، طُرحت عدة سيناريوهات لإدارة قطاع غزة بعد نهاية الحرب، ومن بين الفرضيات المطروحة تفويض السلطة الفلسطينية لإدارة القطاع أو وضع غزة تحت إشراف أممي.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com