أخبار

مقتل أكثر من 100 من القاعدة بضربة جوية أمريكية في سوريا 
تاريخ النشر: 20 يناير 2017 18:31 GMT
تاريخ التحديث: 20 يناير 2017 18:31 GMT

مقتل أكثر من 100 من القاعدة بضربة جوية أمريكية في سوريا 

المرصد السوري لحقوق الإنسان يقول إن غارة جوية أودت بحياة أكثر من 40 عضوًا من جماعة جبهة فتح الشام المتشددة.

+A -A
المصدر: واشنطن - إرم نيوز

 قال مسؤول دفاعي أمريكي، اليوم الجمعة، إن ضربة جوية أمريكية استهدفت معسكرًا لتنظيم القاعدة في سوريا أمس قتلت أكثر من 100 من أعضاء التنظيم.

ووقعت الضربة قبل يوم من نهاية رئاسة باراك أوباما وبعد يوم  من مقتل أكثر من 80 من متشددي تنظيم داعش  في غارات جوية أمريكية بليبيا.

وأضاف المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن الضربة الجوية نفذتها بالأساس قاذفة من الطراز بي-52 وأسقطت 14 قذيفة.

وذكر المسؤول، أن الضربة وقعت في محافظة إدلب إلى الغرب من حلب وأن هناك قدرا كبيرا من الثقة في عدم وجود مدنيين بين الضحايا.

ويشن تحالف تقوده الولايات المتحدة غارات جوية ويدعم قوات محلية في سوريا لطرد مسلحي داعش، بيد أن ثمة قلقًا من أن هزيمة داعش قد تفتح الباب أمام القاعدة للسيطرة على أراض في مناطق لا تسيطر عليها الحكومة في البلاد.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، ”إن غارة جوية أودت بحياة أكثر من 40 عضوًا من جماعة جبهة فتح الشام المتشددة في شمال غرب سوريا“ ولم يتضح على الفور ما إذا كانت الضربة هي نفس التي كان يشير إليها المسؤول الدفاعي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك