تسلسل وقف إطلاق النار في سوريا على مدار ستة أعوام

تسلسل وقف إطلاق النار في سوريا على مدار ستة أعوام

المصدر: وكالات – إرم نيوز

بدأت الأزمة السورية في مارس/آذار من العام 2011 باندلاع الاحتجاجات السلمية المناهضة للحكومة، والتي قوبلت بحملة أمنية تحولت بسرعة إلى صراع واسع النطاق.

وبعد نحو 6 أعوام اختبرت الحرب حدود الدبلوماسية، وشهدت هذه الفترة صعود تنظيم داعش ودفعت ملايين السوريين للنزوح من منازلهم، ولا يزال الرئيس بشار الأسد قابعا في السلطة.

وتوصلت الأطراف المتحاربة لاتفاقات لوقف إطلاق النار سابقا لفترات وجيزة فقط.

وفيما يلي تسلسل زمني لمحاولات وقف إطلاق النار جزئياً أو على صعيد البلاد، وفق ما أوردته وكالة الأنباء الألمانية:

* كانون الأول/ ديسمبر :2011 وافقت سوريا على السماح لمراقبي الجامعة العربية للإشراف على سحب الحكومة القوات والأسلحة الثقيلة من المناطق المدنية. وفشل الانسحاب ودعت الجامعة الأسد إلى التنحي عن السلطة.

* نيسان/أبريل :2012 نشرت الأمم المتحدة مراقبين، ولكنهم انسحبوا بعد شهرين بسبب تدهور الوضع الأمني.

*تشرين الأول/ أكتوبر :2012 أعلن الجيش السوري وقف إطلاق النار مدة أربعة أيام بمناسبة عيد الأضحى. على الرغم من هشاشته، صمد وقف إطلاق النار بشكل كبير، ولكنه فشل في تعزيز آمال الأمم المتحدة أن يؤدي إلى اتفاق على نطاق أوسع.

2013*احتدام القتال في سوريا، ولم تتوقف مقترحات وقف إطلاق النار.

*أيار/ مايو :2014 تم التوصل لاتفاق يسمح للمعارضين المسلحين بإخلاء بلدة حمص القديمة، واعتبر على نطاق واسع أنه وسيلة لهم للهروب بدون الاستسلام، مع التخلي عن السيطرة على المدينة التي كان ينظر إليها على أنها معقل المعارضة.

*حزيران/ يونيو :2014 جرى وقف إطلاق النار في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين في العاصمة السورية دمشق، استمر بضعة أيام.

*تشرين الأول/ أكتوبر :2014 بدأ وسيط الأمم المتحدة ستافان دي ميستورا التوسط لوقف إطلاق النار في جميع أنحاء حلب، وانهارت الخطة بعد عدة أشهر.

*أيلول/ سبتمبر :2015 بعد فشل عدة محاولات للتوسط لوقف إطلاق النار، أعلن حزب الله اللبناني المدعوم من إيران وحليف الأسد، عن التوصل إلى هدنة لستة أشهر بين المدينة التي تسيطر عليها المعارضة في الزبداني والقرى الشيعية الموالية للنظام في الفوعة وكفريا المحاصرة من جانب المسلحين.

*كانون الثاني/ يناير :2016 حاول دي ميستورا إجراء محادثات جديدة في جنيف بين القوات الحكومية والمعارضة، لكنها فشلت في التبلور على الرغم من الدعم الدولي.

*شباط/ فبراير :2016 التقى ممثلون عن الولايات المتحدة وروسيا وغيرها من القوى في ميونيخ، واتفقوا على ”وقف الأعمال العدائية“ في سوريا، وصمدت الهدنة يومي 27-26 من الشهر نفسه.

6* تموز/ يوليو 2016 : أعلن الجيش السوري وقف إطلاق النار لمدة 72 ساعة في عطلة عيد الفطر.

12* أيلول/ سبتمبر :2016 إعلان وقف إطلاق النار مدة سبعة أيام، برعاية روسيا والولايات المتحدة، في جميع أنحاء سوريا.

17 * تشرين الأول / أكتوبر :2016 أعلن الجيش الروسي وقف إطلاق النار مدة ثماني ساعات في شرق حلب الخاضع لسيطرة المعارضة، للسماح للمدنيين والمقاتلين المتمردين والمصابين بالمغادرة، ورفضت المعارضة المسلحة العرض.

14* كانون أول/ ديسمبر :2016 أعلن المعارضون المسلحون التوصل إلى اتفاق جديد لوقف إطلاق النار للسماح بإجلاء السكان ومقاتلي المعارضة من شرق حلب، ومنح النزوح الجماعي الحكومة السورية فرصة السيطرة الكاملة على حلب.

29* كانون الأول/ ديسمبر :2016 أعلن الجيش السوري أن وقفا لإطلاق النار في أنحاء البلاد، سيدخل حيز التنفيذ في منتصف الليل (2200 بتوقيت غرينتش).

وستقوم روسيا وتركيا وإيران بضمان تنفيذ الاتفاق الذي توصلت إليه الحكومة السورية والمعارضة.