الناتو: لا نرغب بخوض حرب باردة مع روسيا

الناتو: لا نرغب  بخوض حرب باردة مع روسيا

المصدر: إسطنبول – إرم نيوز

أكد قائد القوات البحرية في حلف شمال الأطلسي ”الناتو“ كليف جونستون الأحد، على أن روسيا ليست عدوا للحلف وأن الناتو لا يرغب  بخوض حرب باردة مع موسكو.

جاءت تصريحات جونستون في كلمة له على هامش اجتماع لجنة الأمن السياسي، ضمن الاجتماعات الـ 62 للجمعية البرلمانية للناتو بمدينة إسطنبول التركية.

وقال جونستون إن ”روسيا تسعى لتأسيس نظام عالمي جديد“، مضيفا أن ”موسكو انتهت من مرحلة تحديث أسطولها الحربي، وأنشأت سفناً صغيرة مزودة بأنواع مختلفة من الصواريخ، وألحقت هذه السفن بأسطولها إلى جانب سفنها الضخمة المتخصصة بأعمال البحث“.

تطوير روسيا لأسطولها الحربي يقلق دول البلطيق

وأشار المسؤول العسكري إلى أنّ ”تطوير روسيا لأسطولها الحربي يبعث القلق لدى دول البلطيق، إستونيا وليتوانيا ولاتفيا الأعضاء في حلف شمال الأطلسي، ومن حق تلك الدول صناعة السفن ونشرها في مياهها الإقليمية“.

وأكّد جونستون على أنّ ”الناتو لن يعمل على إعاقة قيام دول البلطيق بتصنيع سفنها الخاصة“، داعيًا دول الحلف إلى ”اتخاذ كافة الوسائل الرادعة للحفاظ على مكانته والتفاهم مع روسيا في الوقت ذاته“.

ولفت مسؤول الناتو إلى ”أهمية استمرار المناورات التي يجريها الحلف في البحار، قائلاً: ”سنقوم بهذه المناورات من أجل إظهار كيفية تعامل الحلف مع المستجدات في حالات الحروب“.

الأوضاع في الشرق الأوسط

وفيما يخص الأوضاع المتدهورة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، قال جونستون: ”إنها تعاني من الفقر والإرهاب والحروب والاضطرابات الاجتماعية، وهذه العوامل تدفع الناس إلى الهجرة، وفي حال زادت الأوضاع سوءًا في هذه المناطق فإنّ خطر الهجرة قد يتعاظم“.

وأردف جونستون بهذا الخصوص: ”الناتو والاتحاد الأوروبي وشركاؤنا الآخرون يبذلون جهوداً مضاعفة لحل أزمة الهجرة، فأنقرة وأثينا تسعيان لمنع عمليات الهجرة ونحن ندعم هذه العمليات، ونتيجة لجهودهما تراجعت نسبة تدفق المهاجرين من تركيا نحو الأراضي الأوروبية بحدود 90%“.

يشار إلى أن الاجتماعات الـ62 للجمعية البرلمانية لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، انطلقت بمشاركة وزراء ومسؤولين وبرلمانيين من الدول الأعضاء في الحلف السبت بمدينة إسطنبول، كما سيعقد اجتماع الهيئة العامة للجمعية الاثنين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com