أوروبا: العلاقات مع أمريكا أقوى من أي تغيير سياسي رغم صعوبة العمل مع ترامب

أوروبا: العلاقات مع أمريكا أقوى من أي تغيير سياسي رغم صعوبة العمل مع ترامب

أكدت فيديريكا موغيريني مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، اليوم الأربعاء، أن الاتحاد والولايات المتحدة سيواصلان العمل معاً بعد انتخاب دونالد ترامب رئيساً للولايات المتحدة.

وجاء في تغريدة موغيريني على تويتر: “العلاقات الأوروبية الأمريكية أعمق من أي تغيير سياسي، سنواصل العمل معا ونعيد اكتشاف قوة أوروبا”.

وقال مارتن شولتز رئيس البرلمان الأوروبي، إن انتخاب دونالد ترامب رئيساً للولايات المتحدة سيجعل العمل أصعب بالنسبة للاتحاد الأوروبي.

وأضاف شولتز لإذاعة (أوروبا 1): “سيكون صعباً، أصعب من العمل مع إدارات سابقة، لكنه الرئيس المنتخب في انتخابات حرة”.

وأتم: “علينا احترام الرئيس المقبل للولايات المتحدة، أتمنى أن نجد مساحة للتعاون”.

وقال مسؤولون ودبلوماسيون في الاتحاد الأوروبي إن الحكومات الأوروبية ربما تحتاج إلى تعزيز تعاونها إذا تراجعت إدارة ترامب عن التزامات واشنطن الدولية.