قراصنة عسكريون أمريكيون يخترقون شبكات الكرملين

قراصنة عسكريون أمريكيون يخترقون شبكات الكرملين

اخترق قراصنة عسكريون أمريكيون الشبكة الإلكترونية الروسية وشبكات الاتصالات اللاسلكية ونظم القيادة للكرملين، مما يجعلها عرضة للهجوم بأسلحة إلكترونية أمريكية سرية اذا رأت الولايات المتحدة ذلك ضروريًا،بحسب مسؤول استخباراتي رفيع المستوى، ووثائق سرية أمريكية، اطلعت عليها شبكة”ان بي سي نيوز”.

وأعلن مسؤولون أمريكيون أن روسيا والصين ودولا أخرى قامت بعملية استكشاف للبنية التحتية الإلكترونية الحساسة وتركت البرمجيات الخبيثة مخبأة، لإعداد ميدان المعركة ، وفق التعبير العسكري، لشن هجمات إلكترونية يمكن أن تقطع التيار الكهربائي أو تغلق شكبة الإنترنت في المدن الرئيسية .

ويفترض على نطاق واسع أن الولايات المتحدة فعلت نفس الشيء مع أعدائها وتؤكد الوثائق التي اطلعت عليها شكبة” أن بي سي نيوز” ، إضافة إلى تصريحات مسؤول بارز بالاستخبارات الأمريكية.

وذكرت الشبكة ان قرصاناً يعرف باسم جويسفر 0.2″ الذي يقول مسؤولون أمريكيون إنه الواجهة للاستخبارات الأمريكية ،هدد في تغريدة بمراقبة الانتخابات الأمريكية “من داخل النظام”.

يذكر أن واشنطن اتهمت في الشهر الماضي موسكو بأنها قرصنت منظمات سياسية وأنظمة انتخابية في الولايات المتحدة، بما في ذلك البريد الإلكتروني للمرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون بهدف التدخل في العملية الانتخابية الأمريكية.