ترامب يطرح رؤيته في الأيام المئة الأولى إذا فاز بالرئاسة

ترامب يطرح رؤيته في الأيام المئة الأولى إذا فاز بالرئاسة

من المقرر أن يقدم دونالد ترامب مرشح الحزب الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأمريكية رؤيته للرئاسة السبت، في البلدة نفسها التي ألقى فيها أبراهام لينكولن، أحد الرؤساء السابقين خطابه المشهور بمنطقة جيتيسبورج الذي يعود للحرب الأهلية الأمريكية.

وقال كيليان كونواي مدير حملة ترامب إن “المرشح الجمهوري الذي يأمل في الفوز بانتخابات الرئاسة، يعتزم تحديد أهدافه للأيام المئة الأولى في المنصب، حال انتخابه، عندما يتحدث أمام وسائل الإعلام في منطقة جيتيسبورج بولاية بينسيلفانيا الأمريكية صباح  السبت بالتوقيت المحلي.

ومن المقرر أن يلقي ترامب خطابه في الساعة الحادية عشرة صباحا بتوقيت جرينتش.

ونقلت صحيفة “تايمز” عن كونواي قوله أمام مجموعة من الصحفيين الجمعة “ما سيتعهد به وما سيتحدث بشأنه في الحملة الانتخابية سيشكل الأساس لرئاسته”.

وأضاف كونواي أن “الخطاب الذي كان أبراهام لينكولن قد أدلى به من قبل في عام 1863، خلال مراسم تدشين مقبرة للجنود الذين سقطوا خلال الحرب الأهلية، يمثل موقعا رائعا لإحياء ذكرى المحاربين القدامى”.

ويعد خطاب “جيتيسبورج” الذي أدلى به لينكولن أشهر خطاب في تاريخ الولايات المتحدة.

ويأتي الخطاب المقرر أن يدلي به ترامب في أعقاب مناظرة ثالثة أمام المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون، وبعد ظهوره في حفل شواء بإحدى المؤسسات الخيرية، حيث تعرض ترامب لانتقادات بسبب إساءات شديدة ضد منافسته.

وتظهر معظم استطلاعات الرأي تقدم كلينتون على ترامب، وذلك قبل أقل من ثلاثة أسابيع من موعد الانتخابات الأمريكية.